الثلاثاء - 27 يوليو 2021
الثلاثاء - 27 يوليو 2021
No Image Info

«بيئة» و«بوليجرين» اليونانية تتعاونان لتقديم حلول مبتكرة لإدارة النفايات

أعلنت «بيئة» الشركة المتخصصة في مجال الاستدامة بمنطقة الشرق الأوسط اليوم عن شراكتها مع «بوليجرين» الشركة اليونانية التي تعمل في مجال الاقتصاد الدائري الشامل بمختلف بلدان العالم، وذلك لإطلاق «إيفوجرين» - المشروع المشترك الذي يهدف إلى تقديم حلول مبتكرة لإدارة النفايات البحرية والبيئية وتعزيز الاقتصاد الدائري والاستدامة.

وستتولى الشركة المنشأة حديثاً معالجة التلوث البحري من خلال حلول إدارة النفايات المتقدمة للحفاظ على المحيطات وستعمل الشركتان أيضاً على إرساء معايير بيئية جديدة في منطقة الشرق الأوسط، مع توحيد الجهود والتعاون المشترك.

جاء ذلك خلال حفل التوقيع الذي أقيم يوم أمس في فندق فورسيزونز أستر بالاس أثينا في اليونان بحضور كبار الموظفين الإداريين لشركة «بيئة» وممثلين رسميين من الجانب اليوناني، وممثلي وسائل الإعلام.

وقال رئيس مجلس إدارة مجموعة «بيئة» سالم بن محمد العويس إن شركة «إيفوجرين» تجسد مشروعنا المشترك مع شركائنا اليونانيين وإمكانات التعاون العابر للحدود للتعامل مع أبرز المخاوف البيئية العالمية ومعالجتها ونحن فخورون بإطلاق هذا المشروع المشترك وانطلاقاً من خبراتنا المشتركة لدينا ثقة كبيرة في قدرة الشركة الواعدة على تولي زمام المبادرة في تعزيز أفضل الممارسات في قطاع إدارة النفايات البحرية وتحقيق نتائج نوعية لدولة الإمارات بشكل خاص وعلى صعيد المنطقة بشكل عام.

من جانبه أعرب الرئيس التنفيذي لمجموعة «بيئة» خالد الحريمل عن سعادته بالشراكة مع «بوليجرين»، والتي تقاسمنا نفس القيم والرُؤى فيما يتعلق بالاستدامة نفخر بتعزيز قدرات معالجة النفايات المتخصصة وإعادة التدوير في دولة الإمارات وتسخير إمكانات التعاون الدولي للمساعدة في حماية بحارنا.

وقال المؤسس والرئيس التنفيذي لشركة «بوليجرين» أثناسيوس بوليكرونوبولس، إن إطلاق «إيفوجرين» خطوة بارزة في الجهود العالمية لحماية البيئة والتصدي لتحديات تغير المناخ وتفخر شركتنا بتعاونها مع «بيئة» والمساهمة بخبراتها وبنيتها التحتية لمواصلة ترسيخ وجودها في منطقة الشرق الأوسط ويسهم هذا المشروع المشترك في إنشاء رابط للتعاون المثمر بين اليونان ودولة الإمارات الأمر الذي من شأنه أن يفتح المجال أمام المزيد من الشراكات الواعدة.

يُشار إلى أن «إيفوجرين»، أسست منشأة متقدمة للمواد الخام البديلة في مركز إدارة النفايات التابع لشركة «بيئة» بمنطقة الصجعة في إمارة الشارقة كما تقوم ببناء منشأة للوقود الصلب لمعالجة النفايات الصلبة وتحويلها إلى وقود بديل يمكن استخدامه في تصنيع الأسمنت وتتولى منشأة المواد الخام البديلة إجراء عمليات معالجة النفايات البحرية والنفايات البحرية الخطرة، حيث يترتب على هذه العملية منتجاً ثانوياً من المواد الخام البديلة يصلح للاستخدام الصناعي كما ستتولى المنشأتان جمع وإعادة تدوير واستعادة النفايات الخطرة وغير الخطرة من السفن التي تزور الموانئ الإماراتية والتي تعد أحد المراكز البحرية الدولية المهمة.

وإلى جانب توفير حلول لعدد من قضايا النفايات البحرية والتلوث البحري ستوفر «إيفوجرين» أيضاً خدمات معالجة حوادث تسرب النفط وإدارة السفن المنكوبة والبضائع والحاويات المهملة بما في ذلك حلول إعادة التدوير أو الاستعادة أو أعمال الإصلاح أو التجديد وإعادة تدوير السفن الخضراء إضافة إلى إنشاء مختبر بيئي.

#بلا_حدود