الاثنين - 26 يوليو 2021
الاثنين - 26 يوليو 2021
No Image Info

جامعة أبوظبي تطلق حزمة من المبادرات الذكية خلال الجائحة

أطلقت جامعة أبوظبي حزمة من المبادرات الذكية لتعزيز برامجها التعريفية للطلبة الجدد والتواصل معهم ومع أولياء أمورهم عن بعد بطرق مبتكرة تتيح لهم صورة شاملة عن الجامعة وبرامجها الدراسية في ظل جائحة كورونا وتطبيق الإجراءات الاحترازية للحد من انتشار الفيروس المستجد.

وشملت المبادرات والبرامج آلاف الطلبة الجدد وتمكنت من تعريفهم بالجامعة وبرامجها وكلياتها وتسهيل إجراءات التواصل والتسجيل والقبول.

وأطلقت الجامعة أيضاً موقعاً إلكترونياً ضمن مبادراتها المجتمعية لتوفير عدد كبير من الدورات والمحاضرات التي تستهدف الطلبة والمعلمين وأولياء الأمور والكوادر الإدارية مع منح الحاضرين شهادات للحضور، وسجلت هذه المبادرة إقبالاً غير مسبوق بحضور 13000 مشاركاً من داخل الدولة وخارجها من الدول العربية والأجنبية.

كما تضمنت المبادرات إطلاق برنامج مرحبتين عن بعد، بالتعاون مع قسم المتطلبات الجامعية والذي يقدم للطلبة الجدد تجربة شاملة يتعرفون من خلالها على الجامعة والكليات والبرامج الدراسية، بالإضافة إلى إطلاق برنامج الطلبة القدماء المرافقين للطلبة الجدد بهدف تمكينهم من التعرف إلى جامعة أبوظبي من كثب، وطرح أي استفسار على زملائهم من الطلبة القدامى.

وأكد مدير إدارة التسويق واستقطاب الطلبة بسام مرّة حرص جامعة أبوظبي على توفير كل السبل والإمكانات خلال الجائحة، ليحظى الطلبة الجدد وأولياء أمورهم ببداية رائعة للتجربة التعليمية، مشيراً إلى عقد عشرات الندوات التعريفية عن بعد والتي حرصت على الرد على استفسارات الطلبة وأولياء الأمور والتأكيد على أهمية امتحانات الإيمسات والتنويه بقوانين الوزارة الخاصة بقبول الطلبة في الجامعات للعام الدراسي 2021-2022.

وأضاف أن كليات الجامعة قدمت أيضاً عدداً كبيراً من الندوات للطلبة لتوضيح احتياجات سوق العمل، وتميزت هذه الندوات بتقديم المعلومات بطريقة مشوقة عن طريق مسابقات قصيرة ومجموعة أسئلة حسب ميول الطالب لتعطيه تصوراً عن مستقبله العملي وتبين له ارتباط البرامج الدراسية بالوظائف المستقبلية، ما يساعد الطالب على اختيار التخصص الصحيح بما يتوافق مع ميوله ونقاط قوته ويتماشى أيضاً مع احتياجات سوق العمل المستقبلية.

وأطلقت الجامعة مبادرات أخرى تمكن الطلبة من حجز مواعيد للتسجيل والقبول عن بعد عن طريق منصة تيمز والتي كان لها أثر كبير في تسهيل الإجراءات على الطلبة، حيث استفاد من هذه المبادرة 5000 طالب وطالبة محلياً ودولياً، بالإضافة إلى تسهيل عملية حجز المواعيد لزيارة الجامعة والحصول على إجابة عن استفساراتهم.

وعقد قسم القبول والاستقطاب خلال الجائحة والتحول إلى العمل عن بعد أكثر من 40 جلسة تعريفية عن بعد حول برامجها الدراسية، بالإضافة إلى عدد من البرامج التعريفية للطلبة حول كل ما يجب أن يعرفوه عن الجامعة حضرها مئات الطلبة من مراحل الثانوية العامة.

كما حرص القسم على مشاركة فريق جامعة أبوظبي للقبول والاستقطاب في المعارض والندوات عن بعد للرد على استفسارات أولياء الأمور والطلبة الجدد.

#بلا_حدود