الخميس - 29 يوليو 2021
الخميس - 29 يوليو 2021
No Image Info

«صحة دبي» تقر سياسة اعتماد المستشفيات في الإمارة

أكدت هيئة الصحة بدبي، أن جميع المستشفيات المرخصة من قبلها، عليها الحصول على اعتماد الجمعية الدولية للجودة في الرعاية الصحية في غضون 24 شهراً من موعد تنشيط الترخيص.

وقالت هيئة الصحة في سياسة اعتماد المستشفيات التي أقرتها منذ أيام، إن برنامج الاعتماد الدولي التابع للجمعية الدولية لجودة الرعاية الصحية يقدم خدمة اعتماد عالمية، ويتكون من عملية التقييم المستقلة من طرف ثالث، للتحقق من صحة الأنظمة الحالية ودفع التحسين المستمر للجودة عبر 3 مجالات، هي: اعتماد معايير الرعاية الصحية والاجتماعية، واعتماد منظمات التقييم الخارجية، واعتماد برامج تدريب مستطلعي الرأي.

وشددت على أن المستشفيات المرخصة من قبلها، يجب أن تفي بمعايير التشغيل كمستشفى بما في ذلك مثلاً: العيادات الخارجية وخدمات المرضى الداخليين وغرفة العمليات والصيدلية، ولا يحل اعتماد المستشفى محل الاعتماد لوحدات أو خدمات متخصصة أخرى محددة، مثل خدمات المختبرات، المنصوص عليها في السياسات أو المعايير أو التعاميم الأخرى الصادرة عن هيئة الصحة بدبي.

ولفتت إلى أنه يجب تقديم دليل الحفاظ على الاعتماد سنوياً أثناء ترخيص المنشأة، من خلال نظام ترخيص شريان عبر الإنترنت، وأن تحافظ المستشفيات على حالة الاعتماد الخاصة بها، كما يجب إبلاغ قسم الموارد البشرية بالهيئة كتابةً عند فشل محاولة الاعتماد أو إعادة الاعتماد، وكذلك إبلاغ قسم الموارد البشرية كتابةً بقائمة الإخفاقات وخطة العمل التصحيحية والجداول الزمنية للإنجاز، والإبلاغ بمكان اتخاذ قرار الإدارة بتغيير المستشفى المعتمدة.

وذكرت الهيئة أنه يجب التخطيط لقرار تغيير جهة الاعتماد مسبقاً لتجنب أي فترة انتقالية لعدم الاعتماد، وأن الفشل في الحصول على الاعتماد من الجمعية الدولية للجودة في الرعاية الصحية خلال الفترة المحددة، يؤدي إلى واحد أو أكثر من: إصدار مخالفة لعدم المطابقة، تخفيض الرخصة، تقييد مؤقت أو دائم للخدمات، تعليق مؤقت أو دائم للترخيص، إعادة التفاوض على أقساط التأمين، وتدابير تنظيمية أخرى.

وحول لجنة اعتماد المستشفيات، أوضحت «صحة دبي» أنه يُطلب من جميع المستشفيات تشكيل لجنة اعتماد تضم ممثلين عن الإدارة العليا من التخصصات السريرية وغير السريرية الرئيسية، ويجب أن تكون الاختصاصات المكتوبة للجنة الاعتماد في مكانها الصحيح.

ولفتت الهيئة إلى أن اللجنة مسؤولة عن التخطيط والإعداد والتنفيذ لجميع الإجراءات لتحقيق الاعتماد، ويجب توثيق جميع الإجراءات للتدقيق والتفتيش والمراجعة، على أن تقوم اللجنة بتعيين رئيس مسؤول للجودة.

وذكرت «صحة دبي» أن مسؤول الجودة يتولى مهام: تقديم مشورة الخبراء بشأن جودة الرعاية الصحية وسلامة المرضى، وتقديم المشورة بشأن متطلبات الاعتماد كسياسة هيئة الصحة بدبي، والإدارة الفعالة لأنشطة ضمان الجودة والاعتماد، وإعداد تقرير عن مقاييس الأداء الرئيسية السنوية التي وضعتها هيئة الصحة، كما أن اللجنة عليها أن تضمن وضع خطة وتنفيذها لضمان التعلم المستمر والتحسين والحفاظ على رعاية واعتماد عالي الجودة.

#بلا_حدود