الخميس - 29 يوليو 2021
الخميس - 29 يوليو 2021
No Image Info

مقاصب دبي تدعو إلى استخدام 8 تطبيقات ذكية لطلب الذبائح

بدأت مقاصب دبي التابعة لبلدية دبي استعداداتها لاستقبال عيد الأضحى المبارك، لضمان تقديم خدماتها وفق أعلى المعايير وأكثرها فاعلية، حيث يتم التعاون مع مجموعة من التطبيقات الذكية لشراء المواشي، دون الحاجة لحضور المتعامل إلى المقصب، كما تتوفر خدمة التوصيل للمنازل.

وتشمل التطبيقات الذكية لطلب الذبائح تحت إشراف البلدية في المقاصب 8 تطبيقات وهي: «العنود»، «المواشي»، «تركي»، «شباب الفريج»، «ذبائح الدار»، «ذبيحتي»، «حلال مزارعنا» وتطبيق «تندر للحوم (Tender Meat)».

كما يمكن طلب الأضاحي من الجمعيات الخيرية مثل جمعية دار البر وجمعية دبي الخيرية وهيئة الهلال الأحمر وهيئة الأعمال الخيرية وجمعية الشارقة الخيرية وجمعية بيت الخير، بالإضافة إلى بنك الإمارات للطعام.

وتحرص مقاصب دبي التابعة لبلدية دبي على بذل كافة الجهود الرامية إلى إسعاد المتعاملين، وتقديم خدمات ذات جودة عالية تتوافق مع تطلعاتهم واحتياجاتهم، مع الأخذ بعين الاعتبار تقليل ساعات الانتظار والسرعة في تقديم الخدمات، بالإضافة إلى حرص المقاصب على تطبيق كافة الإجراءات الاحترازية التي تستهدف الحفاظ على صحة وسلامة كافة أفراد المجتمع، حيث يأتي التزام المقاصب في الإمارة بمختلف المتطلبات الصحية في المقام الأول.

وكانت أطلقت مقاصب دبي مجموعة من المبادرات الرامية إلى تحفيز وتشجيع أفراد المجتمع ومختلف الفئات من الشركاء وتجار المواشي والملاحم وموزعي اللحوم على استخدام التطبيقات الذكية، بهدف الاستفادة من مزاياها المتعددة وسلاسة الخدمات التي يتم تقديمها من خلالها، بالإضافة إلى توفير أماكن مجهزة بشكل مثالي لتجهيز اللحوم بعد إجراء الفحص البيطري وذبح المواشي والكشف البيطري النهائي، تمهيداً لتوصيلها إلى منازل المتعاملين، دون الحاجة لحضورهم الشخصي إلى المقاصب، الأمر الذي يسهم في تقليل عدد زوار مراكز الخدمة وتعزيز مكانة إمارة دبي في مجال الخدمات الذكية، إلى جانب المساهمة في الأهداف البيئية المتعلقة بتقليل الازدحام المروري ما يقلل من انبعاث ثاني أكسيد الكربون (البصمة الكربونية)، فضلاً عن المساهمة في الحد من ظاهرة القصاب المتجول وتعزيز معايير المحافظة على الصحة العامة لكافة أفراد المجتمع.

كما يتم تقليل عدد المتعاملين حسب الطاقة الاستيعابية داخل المقاصب، بهدف التأكد من عدم تجمع المتعاملين في نفس المكان، كما تم وضع معقمات في صالات الانتظار لتطهير الأيدي عند الدخول والخروج، وتم تنظيم العمل بحيث يتواجد شخص واحد فقط عند استلام الذبائح، في حين ينتظر بقية المتعاملين في مقاعد متباعدة، بالإضافة إلى التعقيم الدوري طوال فترة العمل على جميع مرافق المقصب، فضلاً عن تنظيم دورات ومحاضرات توعوية للعاملين بالمقاصب والمراقبين لتثقيفهم، وذلك في إطار الحرص على ضمان التوعية لديهم.

#بلا_حدود