الاحد - 26 سبتمبر 2021
الاحد - 26 سبتمبر 2021
No Image Info

حاكم الشارقة يتفقد عدداً من المشروعات الحيوية بمدينة كلباء

تفقد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة صباح اليوم الأربعاء، عدداً من المشروعات الحيوية بمدينة كلباء.

وتأتي زيارة سموه التفقدية ضمن جولاته الدائمة لمتابعة المشروعات المتنوعة بكافة مدن ومناطق الإمارة، والتي تسهم في توفير بنى تحتية متميزة ومرافق خدمية وسياحية جاذبة للسكان وكافة الزوار.

بدأ سموه جولته بزيارة موقع مشروع استراحة الكتاب الذي يقع على إحدى قمم جبال كلباء بارتفاع 1000 متر فوق سطح البحر، حيث اطلع سموه على مخططات المشروع، مستمعاً إلى شرح مفصل من رئيس هيئة تنفيذ المبادرات «مبادرة» المهندس صلاح بن بطي المهيري، حول ما ستتضمنه الاستراحة من خدمات ومرافق مصاحبة.



وتطل الاستراحة من الجهة الشرقية على مدينة كلباء بشكل كامل بما فيها الجبال والأودية والمحميات ومركز المدينة وبحيرة وكورنيش كلباء، أما الجهة الشمالية والغربية فتطل على بساتين متدرجة على الجبال، سيتم زراعتها بمختلف أنواع أشجار الفاكهة مثل التفاح والرمان والدراق والعنب.

وستنفذ الاستراحة وفقاً لعناصر العمارة الإسلامية، وتعلوها قبة مميزة بقطر (40) متر، وستضم مطعماً ومقهى وقاعة متعددة الاستعمال ومصلى للرجال وآخر للسيدات وساحة مخصصة لألعاب الأطفال.



واعتمد صاحب السمو حاكم الشارقة إنشاء طريق مخصص للوصول إلى الاستراحة بطول 5 كم وفق أعلى درجات الانسيابية والسلامة للزوار، على أن يتم تنفيذ مشروع الاستراحة والطريق خلال 12 شهراً، وضمن المرحلة الثانية سيتم تطوير سلسلة من الجبال الممتدة بطول 14 كم بالعديد من المشروعات المستقبلية.

ثم انتقل صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي إلى كورنيش كلباء، حيث اعتمد سموه مشروع المسرح العائم المفتوح والواقع على كورنيش مدينة كلباء، واستلهم التصميم الذي جاء من فكرة وتصميم صاحب السمو حاكم الشارقة من شكل الصدفة البحرية ويحيط بها أحواض مائية.



وسيوفر المسرح إطلالة كاملة على كورنيش كلباء وبحر العرب، كما سيضم مرافق متنوعة منها قاعة متعددة الاستخدام وصالات عرض تحاكي التراث المحلي ومقهى وباقي الخدمات.

ويرتبط المسرح بالكورنيش الذي سيسهل الوصول إليه من جميع الجهات لمختلف وسائل النقل، وسيشكل مقصداً مميزاً ورائعاً لكافة العائلات والزوار على مدار السنة.



واعتمد سموه خلال جولته الموقع المخصص لإنشاء سوق المواشي ومقصب مدينة كلباء، والواقع على الشارع الدائري بمساحة إجمالية 250 ألف قدم مربعة، وسيوفر السوق عند الانتهاء منه كافة الخدمات والمرافق المتميزة عالية الجودة لمرتاديه.

كما تابع سموه خلال جولته بمدينة كلباء سير أعمال مجموعة من المشروعات الجاري تنفيذها، متعرفاً على نسب إنجازها ومواعيد الانتهاء منها، موجهاً سموه برفدها بأفضل الخدمات وتسريع العمل فيها.



واختتم صاحب السمو حاكم الشارقة جولته بتفقد مشروع بحيرة الحفية والواقع عند مدخل مدينة كلباء الغربي للقادمين من مدينة الشارقة ومختلف إمارات الدولة، وستستوعب البحيرة 370 ألف متر مكعب من المياه بعمق مترين وبطول 1800 متر وبعرض يتفاوت بين 200 و350 متراً.

وستضم بحيرة الحفية العديد من المرافق والخدمات منها: مطعم ومقهى، ومسجد رئيسي، ومحال تجارية، ومماشي جبلية، ومنطقة مخصصة لسيارات المطاعم والمقطورات، بالإضافة إلى مواقف للسيارات والحافلات وغيرها من الخدمات والعناصر الجمالية الطبيعية.



وسينتهي العمل في البحيرة خلال شهر أكتوبر المقبل، على أن تنتهي باقي أعمال الطريق وتنسيق الموقع بالكامل خلال شهر ديسمبر.

رافق صاحب السمو حاكم الشارقة خلال جولته كل من الشيخ هيثم بن صقر القاسمي نائب رئيس مكتب سمو الحاكم بمدينة كلباء، ورئيس المجلس البلدي لمدينة كلباء الدكتور سليمان عبدالله سرحان الزعابي، ورئيس دائرة الأشغال العامة المهندس علي بن شاهين السويدي، ورئيس هيئة الطرق والمواصلات المهندس يوسف خميس العثمني، وعدد من مسؤولي الدوائر بمدينة كلباء.

#بلا_حدود