الاثنين - 20 سبتمبر 2021
الاثنين - 20 سبتمبر 2021
أرشيفية.

أرشيفية.

مدارس خاصة بالشارقة تعتمد «التعليم الحضوري» مبدئياً للعام المقبل

أنهت مدارس خاصة بإمارة الشارقة استعدادها للعام الدراسي المقبل 2021-2022، عبر وضع خطة متكاملة تتضمن سيناريوهات طرق التعليم للعام الأكاديمي المقبل، مع مراعاة وضع جائحة «كوفيد-19»، على أن يُعلن عن السيناريو المتبع والآلية قبيل بدء العام الدراسي، وبالتنسيق مع الجهات المختصة، واضعة في قائمة الأولويات مصلحة وسلامة الطلبة والفريق المباشر العامل في المدرسة، وتوفير أفضل عمليات التعليم للطلبة.

وقالت إنها اعتمدت مبدئياً نظام التعليم الحضوري ضمن الخطط المطبقة للطلبة بالمراحل التعليمية المختلفة خلال العام، تطبيقاً لتوجيهات الجهات ذات الاختصاص بالإمارة، ضمن تطبيق الخطة الأساسية الآمنة للعودة إلى المدارس.

تعليم حضوري

وأكدت مدرسة الأنصار العالمية الخاصة بالشارقة في تعميم موجه لأولياء أمور الطلبة المسجلين لديها، حصلت «الرؤية» على نسخة منه، حرصها على استمرار العطاء والتجويد في المناهج والمصادر التعليمية المساندة سواء الورقية أو الرقمية، وإدراكاً منها لأهمية عودة الحياة إلى طبيعتها، وأن المجتمع المدرسي والبيئة التعليمية المحفزة الجاذبة للطلبة عاملان بارزان لرعاية المواهب لدى الطلبة، فإن الأنشطة المدرسية والمشاريع الرياضية والفنية وكذلك الإثرائية ستكون محط رعاية واهتمام في خطة العام الدراسي الجديد.

وأشارت إلى أنها طرحت نظامين أساسيين للتعليم هما: المباشر، وعن بعد طوال أيام الأسبوع، بحسب اختيار أولياء الأمور للنمط الذي يرونه مناسباً لأبنائهم، بينما يكون الاعتماد النهائي على النمط الحضوري للتعليم.

وبهذا الصدد، أشارت إلى استعداداتها للخطة التعليمية المقبلة، إذ حرصت على زيادة أعداد موظفي الذكاء الاصطناعي لديها، وكذلك مختصو التقنيات الحديثة لرفع مستويات التحصيل الدراسي ومخرجات الطلبة، مؤكدة التزامها بتطبيق الإجراءات الاحترازية في الفصول التعليمية وجميع مرافق المدرسة، مع إعطاء الجرعات المجانية للقاح ضد «كورونا» للطلبة من 12 عاماً فما فوق.

إصدار قرارات

من جانبها، أفادت مدرسة سما الأمريكية في الشارقة بالتزام المدرسة بالقرارات الصادرة من هيئة الشارقة للتعليم الخاص فيما يتعلق بأنماط التعليم المعتمدة في المدارس طوال العام الدراسي، وهو الاستمرار باتباع نظام التعليم الحضوري لجميع الطلبة في العام الدراسي المقبل، ولتحقيق المقاييس الهادفة إلى توفير بيئة صحية وآمنة لجميع أطراف العملية التربوية، حرصت إدارة المدرسة على إدراج جميع أسماء الهيئتين التعليمية والإدارية ممن ليس لديهم استثناءات طبية ضمن قائمة متلقي جرعات لقاح «كوفيد-19»، بالإضافة إلى توفير كافة التدابير الوقائية التي تحد من انتشار الوباء بين الطلبة المسجلين ضمن نظام التعلم الحضوري طوال أيام الأسبوع، مع حرص المدرسة على توضيح نوع الحالة الصحية لكل طالب إذا كان يعاني من مرض مزمن.

وأكدت أنها وضعت خطة متكاملة تتضمن سيناريوهات طرق التعليم للعام الأكاديمي المقبل، مع مراعاة وضع جائحة «كوفيد-19»، واعتماد التعليم الحضوري ضمن الأنماط المطبقة بالمدرسة، على أن يُعلن عن السيناريو المتبع والآلية قبيل بدء العام الدراسي القادم، وبالتنسيق مع الجهات المختصة، واضعة في قائمة الأوليات مصلحة وسلامة الطلبة والفريق المباشر العامل في المدرسة، مع توفير أفضل عمليات التعليم للطلبة.

تطبيق التحديثات

وقالت مالكة ومديرة مدرسة الشارقة البريطانية الدولية شيخة بن ديماس، أن الإدارة أنهت استعدادها لاستقبال الطلبة للعام الدراسي الجديد 2021- 2022، بتطبيق النظام الحضوري بنسبة 100% على جميع الطلبة بالمراحل الدراسية المختلفة، مع الالتزام بتطبيق التحديثات الصادرة من الجهات ذات الاختصاص، وإعطاء الجرعات المجانية من لقاح «كوفيد-19» للطلبة من 12 عاماً فما فوق.



وأوضحت أن الإدارة المعنية نشرت عبر الحسابات الرسمية للمدرسة تعميم يفيد باعتماد المدرسة نمط التعلم المباشر للطلبة، مع التأكيد على الاستعداد التام المتمثل في توفير أجهزة قياس درجة الحرارة بالليزر في المدرسة عند المداخل الرئيسة المخصصة للطلبة والعاملين فقط، والتحقق من فعالية ودقة أجهزة القياس المستخدمة على البوابات والمدة الزمنية المستغرقة لقياس الحرارة، ومدى إمكانية تطبيقه دون التسبب في ازدحام، وتوفر نقاط كافيه لدخول وخروج الطلبة بالمدرسة (طلبة الحافلات – السيارات الخاصة) لتجنب التجمعات الكبيرة، مع تخصيص مشرفين عليها، إلى جانب تطبيق التباعد الجسدي بين الطلبة داخل الفصول الدراسية، وكذلك السعة الاستيعابية بين الطلبة في الحافلات المدرسية.

بيئة صحية

بدورها، أعلنت هيئة الشارقة للتعليم الخاص، بالتعاون مع فريق إدارة الطوارئ والأزمات والكوارث المحلي بالإمارة، أخيرا في بيان صحفي، عن الاستمرار باتباع نظام التعليم الحضوري لجميع الطلبة في العام الدراسي المقبل 2021-2022.

وبينت الهيئة أن قرار الاستمرار في التعليم المباشر يأتي ضمن المقاييس الهادفة إلى توفير بيئة صحية وآمنة لجميع أطراف العملية التربوية، وذلك بعد التأكد من أن الأغلبية العظمى من العاملين في الطاقم التدريسي والإداري بالمدارس تلقوا لقاح كوفيد-19.

#بلا_حدود