الأربعاء - 20 أكتوبر 2021
الأربعاء - 20 أكتوبر 2021
من فعاليات تكريم شرطة أبوظبي للمعلمين. (من المصدر)

من فعاليات تكريم شرطة أبوظبي للمعلمين. (من المصدر)

شرطة أبوظبي تكرّم معلمين في عدد من المؤسسات

كرّمت شرطة أبوظبي الكادر الإداري والمدرسين في مدرسة خليفة بن زايد (للتعليم الثانوي) في أبوظبي، وعدد من المحاضرين في أكاديمية سيف بن زايد للعلوم الشرطية والأمنية، والهيئة التدريسية في كليات التقنية العليا، ومن بينهم مدرّسي برنامج سوق العمل بالمؤسسات العقابية والإصلاحية، والهيئة التدريسية في أكاديمية ربدان بأبوظبي، بالتنسيق مع دورية السعادة، احتفالاً بيوم المعلم العالمي الذي يصادف الخامس من أكتوبر سنوياً.

ونفذت الفعاليات الاحتفالية بيوم المعلم العالمي كل من أكاديمية سيف بن زايد للعلوم الشرطية والأمنية، ومديرية المؤسسات العقابية والإصلاحية بقطاع أمن المجتمع، وإدارة البعثات بقطاع الموارد البشرية، وقسم الموروث الشرطي في إدارة المراسم والعلاقات العامة، بالتعاون مع مديرية شرطة العاصمة في قطاع الأمن الجنائي.

وأشادت شرطة أبوظبي، خلال التكريم، بالدور الرائد للمعلمين في مسيرة النهضة والتطوير، متمنية للمكرمين المزيد من العطاء والسداد في مسيرتهم العلمية، تأكيداً على جهودهم المتميزة في تحقيق رسالتهم التربوية السامية في نقل العلم والمعرفة إلى الطلبة، وتخريج كوادر متعلمة تسهم في عملية البناء والتنمية المستدامة لهذا البلد المعطاء.



وأكد نائب مدير أكاديمية سيف بن زايد للعلوم الشرطية والأمنية العميد راشد محمد بورشيد، خلال تكريمه المحاضرين بالأكاديمية، على الدور الكبير للمعلمين في مسيرة النهضة والتطوير، متمنياً لهم المزيد من العطاء والسداد في مسيرتهم العلمية، لافتاً إلى جهودهم المتميزة في تخريج كوادر شرطية مسلحة بالعلم والمعرفة تسهم بدورها في تعزيز مسيرة الأمن والأمان والطمأنينة في المجتمع.

كما أعرب عن اعتزازه بكافة المحاضرين في الأكاديمية، مؤكداً أهمية دورهم الريادي ورسالتهم السامية في إعداد رجال أمن مثقفين وواعين يخدمون الوطن.

وكرّم الفريق الأكاديمي في إدارة البعثات بقطاع الموارد البشرية الهيئة التدريسية في كليات التقنية العليا وأكاديمية ربدان بأبوظبي، بالتنسيق مع دورية السعادة احتفاء باليوم العالمي للمعلم.

وأثنى مدير إدارة البعثات العميد عثمان حاجي الخوري، على الدور الرائد الذي يقوم به المعلمون في مسيرة النهضة والتطوير، موضحاً أن الاحتفالية بهذه المناسبة تأتي احتفاء بإنجازات دولة الإمارات في مضمار تمكين المعلم ووضعه في المكانة اللائقة به ليس كونه مربياً للأجيال فحسب، بل انطلاقاً من قناعة قيادة الدولة ومؤسساتها المختلفة بأن المعلم هو كلمة السر في نهضة الوطن والأمة، حيث تقدمت الإمارات الصفوف عالمياً في الاهتمام بالمعلم ورعايته وتذليل العقبات التي تواجهه في سبيل إنجاز رسالته في خدمة المجتمع، وعملت بشكل حثيث على تحفيز المعلم لإطلاق أفضل إبداعاته وطاقاته، عبر الجوائز والمبادرات المختلفة لتكريمه وإبراز جهوده.



وكرّمت إدارة المؤسسة العقابية والإصلاحية - الوثبة، بمديرية المؤسسات العقابية والإصلاحية في قطاع أمن المجتمع بشرطة أبوظبي، مدرّسي برنامج سوق العمل في كليات التقنية العليا، مشيدة بجهودهم الرائدة في تعليم النزلاء المواطنين.

ونفذ قسم الموروث الشرطي في إدارة المراسم والعلاقات العامة مبادرة تكريم الكادر الإداري والمدرسين بمدرسة خليفة بن زايد الثانوية وذلك بالتعاون مع مركز شرطة الروضة بمديرية شرطة العاصمة في قطاع الأمن الجنائي، وارتدى عناصر الشرطة من «الموروث الشرطي» الزي الأول لشرطة أبوظبي خلال الاحتفاء بهذه المناسبة.

وعبّر المكرمون عن شكرهم وامتنانهم لشرطة أبوظبي على هذه المبادرة، مؤكدين استمرار جهودهم للارتقاء بالعملية التعليمية وتقديم أفضل الخدمات الأكاديمية للدارسين متعهدين بالمزيد من العمل والاجتهاد في أداء رسالتهم التعليمية.

#بلا_حدود