الثلاثاء - 26 أكتوبر 2021
الثلاثاء - 26 أكتوبر 2021
No Image Info

ملتقى افتراضي حول أفضل الممارسات في جودة الحياة ببيئة العمل

نظمت دائرة الموارد البشرية في رأس الخيمة، اليوم الخميس، افتراضياً ملتقى أفضل الممارساتفي جودة الحياة في بيئة العمل، بحضور أكثر من 260 مشاركاً.
وأكد مدير عام دائرة الموارد البشرية الدكتور محمد عبداللطيف خليفة، أهمية عقد مثل هذه الملتقيات لتبادل أفضل الخبرات والممارسات والتجارب في جودة الحياة في بيئة العمل، حيث إن تعزيز مستويات جودة الحياة في بيئة العمل ينعكس إيجاباً على تميز الخدمات المقدمة، ويرتقي بمستويات الأداء والإنتاجية
والاندماج الوظيفي، وأكد أهمية دور القيادة الإيجابي في خلق بيئة العمل السليمة، وتقديم الأدوات والتطبيقات العملية المبنية على أسس علمية، لتحقيق أعلى مستويات جودة الحياة في بيئة العمل.

واستُفْتِح الملتقى بعرض منظومة جودة الحياة في حكومة رأس الخيمة (5ع)، التي قدمتها مدير مركز جودة الحياة في دائرة الموارد البشرية مريم غانم الطويل، وكانت شرحاً حول المنظومة، والتي تم تحديها في خمسة محاور أساسية هي: ظروف العمل (عملي ممتع)، وصحة الموظف (عافيتي بخير) والتوازن الأسري (عائلتي سعيدة)، والعلاقات الوظيفية (علاقاتي طيبة)، إضافة إلى العلاقات مع المحيط الخارجي والمجتمع (عالمي مستقبلي)، حيث تخللت الجلسة عرض مجموعة من السياسات والبرامج والمبادرات الداعمة، لتعزيز السعادة وجودة الحياة لدى الموظفين والمتعاملين، والتي تساهم في تعزيز السعادة والإيجابية وجودة الحياة وتعزيز الارتباط بين جودة الحياة والإنتاجية والابتكار والولاء في العمل.


#بلا_حدود