الاحد - 28 نوفمبر 2021
الاحد - 28 نوفمبر 2021
حميد النعيمي خلال زيارة قاعة أمين الشرفاء بمنطقة مشيرف. (من المصدر)

حميد النعيمي خلال زيارة قاعة أمين الشرفاء بمنطقة مشيرف. (من المصدر)

حميد النعيمي يزور قاعة أمين الشرفاء بمنطقة مشيرف في عجمان

زار صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان قاعة أمين عبدالرحمن الشرفاء في منطقة مشيرف بمدينة عجمان، إيذاناً بافتتاحها رسمياً أمام إقامة كافة الأنشطة الاجتماعية من قبل المواطنين في الإمارات، وذلك بإشراف وإدارة مكتب شؤون المواطن.

وجاء تنفيذ القاعة بمبادرة من قبل المستشار بديوان الحاكم عبدالله أمين الشرفاء وعلى نفقته الشخصية، وتضم قاعتين الأولى رئيسية متعددة الاستخدام وتتسع لـ200 شخص، ويتم من خلالها استقبال المدعوين والضيوف والمشاركين في الفعاليات، والثانية عبارة عن قاعة ضيافة تتسع لـ200 شخص أيضاً، بالإضافة إلى المرافق الأخرى.

واستمع سموه إلى شرح وافٍ حول أهداف إقامة هذه القاعة وبرنامج الفعاليات والخدمات التي تقدمها لسكان المنطقة ومدينة عجمان والإمارات كافة، ومدى الاستفادة منها بما يحقق أدوارها واختصاصاتها في تحقيق الألفة الاجتماعية والتواصل بين أفراد المنطقة والمدينة من مواطنين ودعم ترابطهم، بالإضافة إلى تواصلهم مع كافة الجهات الحكومية.


وأكد صاحب السمو حاكم عجمان أن مثل هذه القاعات يجب أن تخدم وتلبي متطلبات الأمان والطمأنينة والسكون والقناعة وعن طريقها يكون الوصول المباشر إلى المسؤولين لقضاء وسد حاجات الناس المجتمعية والشخصية وحفظ كرامة أفراد المجتمع.

ودعا سموه إلى إقامة مزيد من القاعات في كل منطقة ومدينة من إمارة عجمان، لتكون ملتقى المواطنين، يتناولون من خلالها الأحاديث التي تهم أمورهم ومناقشة قضاياهم، والتعرف إلى بعضهم البعض.

ووجّه سموه القائمين على هذه القاعة- خاصة مكتب شؤون المواطنين- بالحرص على توفير كافة الاحتياجات للمواطنين والنظر في مطالبهم ومشاكلهم والاستماع إلى قضاياهم ودراستها والبت فيها وحلها، متمنياً التوفيق والنجاح للجميع.

وتقدم الشيخ عبدالله بن ماجد النعيمي بخالص الشكر والتقدير إلى مقام صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان على رعايته واهتمامه بكافة أنشطة وفعاليات وبرامج مكتب شؤون المواطنين وتشريف وتفضل سموه بزيارة القاعة التي تعد نواة مشروع القاعات التي سيتم تنفيذها في مدن الإمارة.

وقال إن مكتب شؤون المواطنين سيعمل على إقامة وبناء قاعات مماثلة في كافة مدن إمارة عجمان، بناء على توجيهات صاحب السمو حاكم عجمان، وضمن الخطط المستقبلية لمشروع القاعات والذي جاء تطبيقاً لرؤية وتوجيهات سموه بضرورة الاتصال المباشر بالمواطنين وتلمس احتياجاتهم من خلال رصد ومتابعة احتياجاتهم في إمارة عجمان، وسيشرف عليها مكتب شؤون المواطنين.

وأكد أن لمثل هذه القاعات أهدافاً اجتماعية، من بينها توفير فرصة للالتقاء بين الأهالي ومشاركتهم أفراحهم وأتراحهم، إضافة لتحسين جودة الحياة في المناطق السكنية والمرافق المجتمعية، وتعد مكاناً لتنظيم فعالياتهم المجتمعية، وإقامة أنشطة اجتماعية ودينية ومؤتمرات وملتقيات ومحاضرات وندوات وغيرها، بما يخدم المجتمع وتوعية الأهالي من خطر الانحرافات الاجتماعية والسلوك المرفوض مجتمعياً، والتوعية الأمنية عن الأفكار الهدامة الدخيلة على مجتمع الإمارات والتي توثر سلباً على سلوك أفراده.. كما تعد القاعة فرصة للاستفادة من طاقات الشباب واستثمار أفكارهم التنموية بما يطور الإمارة.

من جانبه قال عبدالله أمين الشرفاء صاحب المبادرة.. إن أهم أهداف القاعة الاستفادة منها في تنظيم الحلقات النقاشية بين أهالي المدينة والمسؤولين والاستماع إلى قضايا مواطني الأحياء السكنية، واقتراح الحلول لها، وطرح مبادرات واقتراحات يستفيد منها المجتمع، وتنظيم جلسات توعية في كافة المواضيع التي تهم المجتمع، مثل: القضايا الاجتماعية، والصحية، والثقافية، والدينية، والرياضية، وغيرها.

وأضاف أن مبنى القاعة يتميز بطراز عمراني محلي وعصري، وتضم مرافق متكاملة تلبي- بشكل فاعل- مختلف الاحتياجات الاجتماعية، علاوة على احتضانها لكافة المهام والخدمات المختلفة المقدمة للأهالي والأسر، كما يضم محيط القاعة مسجداً ومواقف سيارات.