الاحد - 28 نوفمبر 2021
الاحد - 28 نوفمبر 2021
حمد سيف الشامسي.

حمد سيف الشامسي.

النائب العام للدولة: علم الإمارات رمز لوحدة شعب وعظمة دولة ووطن

أكد النائب العام للدولة المستشار الدكتور حمد سيف الشامسي بمناسبة يوم العلم لدولة الإمارات أن هذا اليوم هو مناسبة وطنية عظيمة المعنى والقيمة، تتجدد فيه عاماً بعد عام حفاوة شعب برمز وحدته، وقيمة انتماء الجموع إلى الأرض التي حملتهم وأجدادهم منذ آلاف السنين، ويستعيد فيه كل إماراتي وإماراتية معنى الاتحاد، الذي أرساه وغرس نبتته مؤسس دولتنا وواضع أسس نهضتها المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه»، ورفاق دربه من الآباء المؤسسين، ويتدبر فيه بنو الإمارات كيف كانت بصيرة هؤلاء الآباء العظماء وثّابة في آفاق المستقبل، سبّاقة في رؤيتها لقواعد تأسيس دولة صارت منارة ترنو إليها أنظار العالم، وعلمها يرفرف في علا كل محفلٍ راوياً بشموخه قصة نجاح شعب ودولة، تجسد أرفع نموذج للاتحاد.

وأضاف النائب العام أن الاحتفال بيوم العلم هو تعبير متجدد من حكومة وشعب عن لحمة نسيج دولة بكافة أطيافها، تحت راية تجسد فخرهم وعزتهم، وعن التزام بالثوابت الوطنية من قيم ولاء ووفاء الشعب لقادته المخلصين، وانتماء الكل إلى تراب الوطن، واجتماع الكل تحت رايته، وإيمان الكل بأن هذه الراية جديرة بأن تبقى عالية شامخة في عنان السماء، واستعداد الكل لبذل الغالي والنفيس لتبقى أبد الدهر مرفوعة هاماتها عالية صواريها.

وقال إن توحيد ميقات رفع علم الدولة في أرجائها هو رسالة تأكيد على وحدتنا، واجتماعنا على معاني وقيم الانتماء الولاء للوطن، أسرة واحدة تجتمع في لحظة واحدة، تتطلع بعيونها معاً إلى الآفاق العلا، حيث ترفرف راية الوطن وعلم الدولة بكل اعتزاز وفخر، وفي تلك اللحظة تجتمع القلوب على عهد موثوق للوطن وقيادته، بأن تكون الأنفس والجهود على قلب واحد في ظل قيادتنا الرشيدة لتبقى الإمارات أبداً، ولتكون مسيرتها دوماً مسيرة صعود ورفعة في سجل التاريخ الإنساني، وليبقى دائماً علم دولة الإمارات العربية المتحدة رمزا لدولة حضارة تضرب الأمثال، وتجسد النموذج الأرقى في معاني الإنسانية، ولتبقى الإمارات دوماً دولة العدل والسلام والأمن والرخاء.