الثلاثاء - 07 ديسمبر 2021
الثلاثاء - 07 ديسمبر 2021
جانب من المؤتمر والمعرض العالمي للاتحاد الدولي للطرق. (تصوير المحرر)

جانب من المؤتمر والمعرض العالمي للاتحاد الدولي للطرق. (تصوير المحرر)

ميثاء بن عدي: دراسات استشرافية لاستغلال البنية التحتية في استيعاب المركبات الذكية بدبي

أكدت المهندسة ميثاء بن عدي المدير التنفيذي لمؤسسة المرور والطرق في هيئة الطرق والمواصلات بدبي أن المؤتمر والمعرض العالمي للاتحاد الدولي للطرق يعتبر حدثاً عالمياً نجحت دبي في استضافته بعد منافسة مع العديد من الدول حول العالم، مشيرة إلى أن المؤتمر شهد تقديم أكثر من 250 ورقة عمل متخصصة في مختلف مجالات التنقل وتناقش مواضيع كانت تشكل في السابق تحديات لا يمكن مناقشتها ونظريات باتت تطبق على أرض الواقع.



وأضافت في تصريحات صحفية على هامش المعرض أن دولة الإمارات ودبي بشكل خاص تتميز ببنية تحتية على أعلى المستويات وشبكة طرق متقدمة وأن هناك العديد من الدول التي تسعى للاستفادة من تجربة دبي في تطوير بنيتها التحتية وشبكة المواصلات، وخير مثال على ذلك حجم المشاركة في هذا المؤتمر الدولي الذي يتناول العديد من المواضيع الجديدة والمتميزة، مشيرة إلى أن دبي سباقة في توظيف إمكانيات الذكاء الاصطناعي والتقنيات في المواصلات العامة للتسهيل على المستخدمين.

وعن مواكبة هيئة الطرق في دبي للتطورات التي تشهدها وسائل التنقل، قالت بن عدي إن هناك العديد من الدراسات الاستشرافية في هيئة الطرق والمواصلات وعند الجهات المعنية تتناول السيناريوهات المختلفة لتطور عمليات النقل والتي تتناول قضايا مثل استغلال البنية التحتية لاستيعاب المركبات الذكية أو فصل حركة التنقل العام والتي قد تستخدم بطريقة ذكية، مشيرة إلى انه يتم حالياً تطبيق بعض هذه السيناريوهات.



وقالت إن الهيئة وضعت خطط لتحويل الحافلات للعمل بالكهرباء وأن تصبح ذاتية القيادة حيث تعمل الهيئة في مختبرات الابتكار على تجارب الحافلات ذاتية القيادة بحيث تصبح جاهزة وفق خطة الهيئة في 2030، مشيرة إلى أن الهيئة قامت بالعديد من الأبحاث والدراسات للتنقل المشترك باستخدام البيانات الضخمة والتعرف على حاجة العملاء تماشياً مع خطط الحكومة لتصبح إمارة دبي المدينة الأسعد في العالم.

وأضافت أن الهيئة تعمل مع الشركاء على تحديث شبكة الطرق والاستفادة من خبرات الدول في تطوير البنية التحتية، مشيرة إلى أن إمارة دبي بنية منظومة متميزة عالية المستوى في مجال الطرق والمواصلات، وتمتاز هذه المنظومة بجودتها العالية وتواصل الإمارة تنفيذ المزيد من مشاريع البنية الأساسية المتطورة ومواكبة التطورات في وسائل النقل.