الاحد - 28 نوفمبر 2021
الاحد - 28 نوفمبر 2021
No Image Info

عمار النعيمي: استضافة الإمارات «كوب 28» لحظة تاريخية في مسيرة دولتنا

أكد سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان، أن فوز دولة الإمارات العربية المتحدة باستضافة أهم وأكبر مؤتمر عالمي لرؤساء الدول وحكوماتها حول قضايا المناخ والبيئة «كوب 28» في عام 2023، هو لحظة تاريخية وعلامة بارزة ومميزة في مسيرة دولتنا الغالية.

وقال إن هذا الإنجاز يضاف إلى سجل الإمارات الحافل بالإنجازات التاريخية المشرفة، ولم يأت من فراغ وإنما من قيادة رشيدة تملك رؤية واضحة للحاضر والمستقبل، وتتطلع للشراكة والتعاون مع كل دول العالم لإيجاد حلول مستدامة للتحديات المناخية التي يواجهها كوكب الأرض.

ورفع سموه بهذه المناسبة أطيب التهاني والتبريكات إلى صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله»، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله»، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو حكام دولة الإمارات، مؤكداً أن دولة الإمارات ترسم مستقبلاً جديداً وواعداً للعالم، تزامناً مع الخمسينية الجديدة من عمر دولتنا الفتية، والتي ستكون مليئة بالإبداع والابتكار والإبهار ومصدر الفخر للعرب والعالم أجمع.


وأشار سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي إلى أن استضافة الإمارات لمؤتمر المناخ «كوب 28» في عام 2023 دليل على سمو الطموحات التي تسعى إليها الدولة، بعد أن صارت قبلة للعديد من المناسبات العالمية الكبرى التي تعكس ثقة العالم بنا والصورة المشرقة لدولتنا والمكانة المتميزة التي وصلت لها، ما عزز من دورها في ترسيخ قيم التضامن والشراكة والتعاون بين مختلف دول العالم.

ونوه سموه بأن ما حققته دولتنا من إنجازات كبيرة ونهضة شاملة خلال الـ50 عاماً الماضية، هو جزء من منظومة النجاح وإرث المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان «طيب الله ثراه»، مؤسس دولتنا وباني اتحادها ورافع علمها والرمز الشامخ الخالد في قلوب الناس وذاكرة الوطن، وبقيادتنا الرشيدة التي ظلت هي المثل الأعلى لنا في الإخلاص بالعمل والوفاء للوطن.

وأضاف سموه: «إننا نتطلع جميعاً لإنجاح هذا المؤتمر العالمي بما يعكس مكانة الدولة وسمعتها في استضافة الأحداث العالمية، ويضعها في مصاف دول العالم المشهود لها بالتميز والإجادة والإنجاز».

وجدد سمو ولي عهد عجمان في ختام تصريحه العزم على المضي قدماً في مسيرة بناء وطن شامخ، والوصول بدولتنا إلى المركز الأول في كل المجالات من أجل رفعة الإمارات وإعلاء رايتها بين الأمم.