الاحد - 05 ديسمبر 2021
الاحد - 05 ديسمبر 2021

فوز الإماراتي أحمد ناصر الريسي برئاسة «الإنتربول» لمدة 4 سنوات

فاز الإماراتي اللواء الدكتور أحمد ناصر الريسي بمنصب رئيس المنظمة الدولية للشرطة الجنائية «الإنتربول»، لدورة جديدة تستمر 4 سنوات، وانتخب الريسي للمنصب الجديد خلال انعقاد الاجتماع الـ89 للجمعية العمومية للإنتربول في مدينة إسطنبول التركية اليوم الخميس.

ويشغل أحمد ناصر الريسي منصب المفتش العام في وزارة الداخلية الإماراتية منذ 2015، وعضو اللجنة التنفيذية لمنظمة الشرطة الجنائية الدولية «الإنتربول»، ورئيس مجلس الأمناء في الجامعة الأمريكية في الإمارات.

انضم إلى «شرطة دبي» عام 1980، وبدأ حياته المعنية في 1986 كضابط في فرع الإنذار ضد السرقة، وتولى منصب مدير معهد الطب الشرعي والعلوم، ورئيس قسم تكنولوجيا المعلومات في إدارة الاتصالات ونظم المعلومات، ومدير قسم تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وتم تعيينه عام 2005 مديراً للعمليات المركزية في «القيادة العامة لشرطة أبوظبي»، ومديراً عاماً للخدمات الإلكترونية في وزارة الداخلية.


والريسي حاصل على شهادة دكتوراه في الشرطة والأمن وسلامة المجتمع عام 2013 من«جامعة لندن متروبولتان»، وماجستير في إدارة الأعمال بالإدارة الابتكارية عام 2010 من «جامعة كوفنتري» في المملكة المتحدة، ودبلوم إدارة الشرطة عام 2004 من «جامعة كامبريدج»، وبكالوريوس علوم الكمبيوتر عام 1986 من «كلية أوتربين» في الولايات المتحدة الأمريكية.