الثلاثاء - 18 يناير 2022
الثلاثاء - 18 يناير 2022
No Image Info

عبدالله بن زايد: الإمارات نجحت على مدار 5 عقود في بناء نموذج تنموي فريد من نوعه

قال سمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي الإماراتي: «تحل علينا في الثاني من ديسمبر 2021 الذكرى الخمسين ليوم الوحدة التاريخي والإعلان عن تأسيس الإمارات العربية المتحدة لنحتفي معاً في هذه اللحظات التاريخية برحلة خمسة عقود من الأمل والطموح والإرادة والعمل ومسيرة 50 عاماً من الإنجازات الوطنية الخالدة التي سطرها أبناء الوطن بأحرف من نور في سجلات التاريخ البشري».

وأكد سموه - في كلمة وجهها عبر مجلة «درع الوطن» بمناسبة «عيد الاتحاد الخمسين» - أن دولة الإمارات نجحت على مدار 5 عقود في بناء نموذج تنموي فريد من نوعه أرسى دعائمه المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان - طيب الله ثراه - وبدأت معه رحلة اللا مستحيل التي ترسخت في ظل دعم ورعاية من قيادة الدولة الرشيدة.

وفيما يلي نص الكلمة..

«تحل علينا اليوم الثاني من ديسمبر 2021 الذكرى الخمسين ليوم الوحدة التاريخي والإعلان عن تأسيس الإمارات العربية المتحدة لنحتفي معاً في هذه اللحظات التاريخية برحلة خمسة عقود من الأمل والطموح والإرادة والعمل ومسيرة 50 عاماً من الإنجازات الوطنية الخالدة التي سطرها أبناء الوطن بأحرف من نور في سجلات التاريخ البشري.

فقد نجحت دولة الإمارات على مدار 5 عقود في بناء نموذج تنموي فريد من نوعه أرسى دعائمه المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان - طيب الله ثراه - وبدأت معه رحلة اللا مستحيل التي ترسخت في ظل دعم ورعاية من قيادة الدولة الرشيدة.

إن دولة الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة «حفظه الله» وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة وإخوانهم أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات تتطلع بتفاؤل وعزيمة إلى رحلة تنموية جديدة وإنجازات وطنية فريدة ومستقبل ملؤه التقدم والازدهار. تمضي بعزيمة لا تلين في مسيرتها الرائدة وتعول على سواعد أبنائها وشبابها لمواصلة تحقيق الإنجازات للوطن والمواطن.

إن التقدم والتطور والازدهار الذي نعيشه اليوم في دولة الإمارات تواكبه سياسة خارجية متوازنة قائمة على نهج الاعتدال وقيم الحق والخير والعطاء الإنساني فالإمارات أضحت أيقونة العطاء الإنساني على مستوى العالم واستطاعت الدبلوماسية الإماراتية بفضل رؤية القيادة الرشيدة بناء جسور من علاقات الأخوة والصداقة مع دولة العالم شرقاً وغرباً... شمالاً وجنوباً وتمكنت من تعزيز حضورها وتأثيرها على المستويين الإقليمي والدولي فحققت النجاحات تلو النجاحات وأصبح اليوم جواز السفر الإماراتي ضمن قائمة الأكثر قوة على مستوى العالم ويشق طريقه بثبات نحو المركز الأول على مستوى العالم».