السبت - 22 يناير 2022
السبت - 22 يناير 2022
No Image Info

مليونا ساعة تطوعية ينجزها طلبة «كليات التقنية»

تمكنت كليات التقنية العليا من تحقيق نحو 2 مليون و73 ألف ساعة تطوعية وخدمة مجتمعية أنجزها قرابة 30 ألف طالب وطالبة، وذلك منذ اعتماد الكليات برنامج «العمل التطوعي» في العام الأكاديمي 2016 - 2017 كمتطلب تخرج لجميع طلبتها، بحيث يجب على كل طالب عند التخرج أن يكون قد أنجز 100 ساعة تطوعية على مدار سنوات دراسته، ما يمثل إنجازاً متميزاً للكليات ضمن الاحتفال باليوم العالمي للتطوع في 5 ديسمبر من كل عام.

عبر مدير مجمع كليات التقنية العليا البروفيسور عبداللطيف الشامسي، عن سعادته بإنجاز طلبة الكليات هذا الرصيد من العمل التطوعي والخدمة المجتمعية الذي يزداد سنوياً، خاصة أن العمل التطوعي تجاوز لدى الطلبة فكرة، كونه متطلب تخرج، بل أصبح جزءاً من حياتهم وأنشطتهم واهتماماتهم، والدليل أن الطلبة لديهم أرصدة بمئات وآلاف الساعات التطوعية سنوياً، ولديهم مبادرات عدة بهذا المجال.

وقال «إننا بالتأكيد ونحن ننطلق في خمسين عاماً جديدة، نؤكد رسوخ قيمنا، بل وتأكيدها في ثقافتنا والابتكار في تطبيقها، فاليوم شبابنا لديهم مبادرات وأفكار تطوعية يسعون من خلالها إلى تعزيز هذا النشاط الإنساني والمجتمعي، وتقديمه بأرقى الصور الحضارية، لينتقل بجهودهم من جيل إلى جيل، كما أن هذا الحراك التطوعي السنوي بين طلبة الكليات بفروعها الـ16 على مستوى الدولة سيساهم في الارتقاء بمفهوم العمل التطوعي المتأصل لدينا على الجانب الإنساني إلى تفعيله كقيمة اقتصادية، فهذه المشاركة المجتمعية كما تعكس حضارة وتقدم ورقي المجتمعات، فهي اليوم تدعم اقتصاديات الدول».


من جانبه، أوضح مدير إدارة الشؤون والحياة الطلابية بكليات التقنية العليا أحمد الملا، أن برنامج العمل التطوعي في الكليات يزداد نجاحاً عاماً بعد عام بإنجاز طلبته وإيمانهم بدورهم المجتمعي والإنساني، وبتعاون مؤسسات المجتمع في مختلف إمارات الدولة والبالغ عددهم اليوم نحو 840 من الشركاء الذين يدعمون الطلبة بتوفير فرص التطوع والخدمة المجتمعية لهم.

وأشار إلى أن هذه الجهود هذا العام تكللت بفوز برنامج العمل التطوعي في كليات التقنية العليا بجائزة خليفة التربوية في دورتها الـ14 لعام 2021، ضمن مجال التعليم وخدمة المجتمع والذي مثل وسام فخر للكليات ولكافة طلبتها الذين أنجزوا اليوم أكثر من مليونَي ساعة تطوعية وخدمة مجتمعية، بل وسارعوا ليكونوا من المتطوعين في إكسبو 2020، فهناك نحو 1500 طالب وطالبة من الكليات اليوم، متطوعون بهذا الحدث العالمي الرائد، منهم نحو 360 تطوعوا في تنظيم احتفالات التخرج لكليات التقنية العليا التي أقيمت في إكسبو على مدار أربعة أيام متتالية، ودعموا نجاح هذه الاحتفالات التي مثلت مناسبة متميزة في مسيرة وتاريخ الكليات لدفعة عام 2021.