الجمعة - 28 يناير 2022
الجمعة - 28 يناير 2022

شرطة دبي تعرض أحدث ابتكاراتها في «أسبوع المستقبل» بإكسبو 2020

شارك مركز استشراف المستقبل ودعم اتخاذ القرار في شرطة دبي، بناءً على توجيهات الفريق عبدالله خليفة المري القائد العام لشرطة دبي، في فعاليات «أسبوع المستقبل» بجناح وزارة الداخلية «جناح فزعة» بإكسبو 2020 دبي، عارضاً التوجيهات العشرة المستقبلية لعام 2031، وعدداً من الابتكارات والمشاريع والخطط المستقبلية الهادفة إلى تحقيق التوجهات الاستراتيجية للقوة في تعزيز الأمن والأمان والعمل على إسعاد المجتمع.

وأوضح العميد الدكتور عبدالله عبدالرحمن يوسف بن سلطان، مدير مركز استشراف المستقبل ودعم اتخاذ القرار، أنهم وفقا لتعليمات اللواء الدكتور عبدالقدوس عبدالرزاق العبيدلي، مساعد القائد العام لشؤون التميز والريادة، يسعون دائماً لتحويل التحديات إلى فرص بهدف تحقيق التميز والريادة في العمل، وذلك من خلال تحقيق التكامل بين محاور التميز والتخطيط الاستراتيجي والابتكار واستشراف المستقبل.

وأشار إلى عرضهم في أسبوع المستقبل لآخر المستجدات والابتكارات والخطط الطموحة لشرطة دبي، والتي تتماشى مع توجهات القيادة الرشيدة في أن تكون إمارة دبي سباقة في مختلف المجالات، ومنها المجالات الأمنية، عبر الحرص على استشراف المستقبل بابتكارات نوعية.

وأكد حرص القيادة العامة لشرطة دبي الدائم، استشراف المستقبل في مختلف مشاريعها وبرامجها، والتي تتماشى أيضاً مع توجهات الدولة في الخمسين عاماً المقبلة لتحقيق التميز والريادة، إلى جانب الحرص على البقاء في الصدارة، خاصة بعد فوز شرطة دبي من قبل برنامج دبي للتميز الحكومي بجائزة النخبة متجاوزة في التقييم 600 نقطة.

وبين العميد بن سلطان أن مركز استشراف المستقبل ودعم اتخاذ القرار يعرض في منصة شرطة دبي في جناح فزعة بإكسبو 2020 دبي، مجموعة من الابتكارات المستقبلية، ومنها مرصد علمي يرصد أهم التقارير الدولية للأبحاث، و«برنامج لعبة المحاكاة للتخطيط» المستحدث.

وأضاف: «نعرض أيضاً مختبر اتخاذ القرار، وهو مختبر إلكتروني يعتمد على أسلوب (دلفي)، وهو أسلوب يستند إلى استقراء آراء الخبراء في حل مشكلة معينة، إضافة لعرض منهجية التقييم الإيجابي والجاهزية المستقبلية، ومقياس نبض استشراف المستقبل، والذي تم تأهيل مواطنين على استخدام أدواته العلمية من أجل استشراف الحلول المستقبلية في العمل الشرطي».

وتضمنت مشاركة مركز استشراف المستقبل ودعم اتخاذ القرار في منصة شرطة دبي، عرض فيديو حول التقنيات والخطط المستقبلية في مجال التعامل مع الجرائم المستقبلية، كالجرائم السيبرانية والجرائم الدولية المُنظمة والسرقات وغيرها، وآلية التعامل معها من خلال الابتكارات الذكية وتقنيات الذكاء الاصطناعي كبرنامج «عين الشرطة» ومنصة «Ecrime» الخاصة باستقبال بلاغات الجرائم الإلكترونية، إلى جانب الدوريات الشرطية الذكية وما تحتويه من أحدث التقنيات والكاميرات المتطورة.