السبت - 13 أغسطس 2022
السبت - 13 أغسطس 2022

حمدان بن زايد يفتتح أحدث الوجهات السياحية البيئية للتخييم في إمارة أبوظبي

افتتح سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ممثل الحاكم في منطقة الظفرة، منتجع باب النجوم المغيرة الذي تطوره شركة «مُدن العقارية» بالتعاون مع دائرة البلديات والنقل في مدينة المرفأ بمنطقة الظفرة.

رافق سموه خلال الافتتاح الشيخ محمد بن حمدان بن زايد آل نهيان، ومدير مكتب سمو ممثل الحاكم في منطقة الظفرة أحمد مطر الظاهري، ومستشار سمو رئيس هيئة الهلال الأحمر الإماراتي عيسى حمد بوشهاب.

ويعد المنتجع أحدث الوجهات السياحية البيئية للتخييم في إمارة أبوظبي والمصممة لتمنح الزوار فرصة فريدة في التواصل المباشر مع الطبيعة.


ويعتبر المشروع، الذي تبلغ مساحته 154 هكتاراً، رافداً مهماً للحركة الاقتصادية والسياحية في إمارة أبوظبي، وخاصةً في منطقة الظفرة، ويعزز مكانتها عالمياً في مجال السياحة البيئية، ما يسهم في استقطاب الزوار على المستوى المحلي والإقليمي والمساهمة في التنمية المستدامة للمنطقة، إضافةً إلى التعرُّف بالمحيط الحيوي الغني من خلال الأنشطة المختلفة التي يستطيع الزائر القيام بها داخل المنتجع.


وبدأت جولة سموه في المنتجع من مركز الزوار والذي يضم مركزاً تعليمياً بيئياً يهدف إلى رفع وعي رواد المنتجع بأهمية المحافظة على البيئة واستدامتها.

وتابع سموه جولته في منطقة الواحة، حيث اطلع على المرافق الترفيهية المتوفرة فيها والتي تشمل مسبحاً ومطاعم ومقاهي تتميز بإطلالة رائعة على البحر والبيئة الفطرية المحيطة، لينهي الجولة بتفقّد منطقة المنتزه ومنطقة التخييم المصممة لتقديم تجربة ضيافة مميزة تعكس خصوصية المنطقة وجمالها.

وأكد سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان على أهمية مشروع باب النجوم منتجع المغيرة في تعزيز السياحة البيئية بشكل عام والدور الكبير الذي تعلبه المشاريع المبتكرة والفريدة في تعزيز هذه الثقافة بين الأفراد.

وأشار سموه إلى أن منطقة الظفرة، وبمثل هذه المشاريع، تثبت نفسها على الخارطة السياحية في دولة الإمارات العربية المتحدة والمنطقة بشكل عام، لافتاً إلى أن منطقة الظفرة تشهد حالياً زخماً من مشاريع البنية التحتية والسياحية، بما يسهم في تحقيق الأهداف التنموية المرسومة للمنطقة وتلبية كافة المتطلبات الضرورية لإتمام تطوير المنطقة بحسب الخطط الحكومية والأهداف الاستراتيجية المرسومة لها.

وشكر سموه في ختام الزيارة كل من ساهم في العمل على هذا المشروع الاستثنائي من فرق عمل حكومية والجهات التي شاركت في تطوير المنطقة وأشاد بالدور الريادي الذي تلعبه شركة مدن العقارية في تعزيز مشهد السياحة البيئية والتطوير العقاري على مستوى إمارة أبوظبي.

ويضم المنتجع 20 كرافاناً «إيرستريم» مكيفة و20 كابينة أخرى بغرفة أو غرفتي نوم، كلها مزودة بحوض سباحة خاص، فيما تضم منطقة الواحة حوض سباحة كبيراً ومطعماً ومقهى ومتجراً خاصاً بتأجير الدراجات، ومسارات متخصصة لركوب الدراجات الهوائية، ومسارات للمشي، ومنطقة ألعاب للأطفال، إضافة إلى المركز التعليمي الذي يهدف إلى تقديم عدد من التجارب البيئية التعليمية الفريدة والمؤثرة، إضافة إلى قسم خاص يهتم بأشجار القرم ويستعرض أهميتها البيئية.

ويوفر المحيط الحيوي للمنتجع فرصاً استثنائية للضيوف لاستكشاف المنظومة البيئية المحمية والتعرف على النباتات والحيوانات الأصيلة والتفاعل مع الحياة البرية، إذ تعد الغابة موطناً لغزال الرمال وثعالب الصحراء الحمراء، فيما يستمتع عشاق البيئة البحرية بمشاهدة حيوانات وطيور فريدة مثل الدلافين وأبقار البحر وطيور الغاق السقطري، إضافة إلى أشجار القرم التي يزداد جمالها مع حركة المد والجزر، ومجموعة متنوعة من أنواع الطيور المحلية والمهاجرة.

ويقع منتجع باب النجوم - المغيرة داخل منطقة مشمولة بالحماية في «محمية مروح البحرية للمحيط الحيوي» بالقرب من مدينة المرفأ ويعتبر المشروع الوجهة الترفيهية والسياحية الثالثة في محفظة مشاريع مدن والتي تتضمن منتزه قرم الجبيل والذي تم افتتاحه في عام 2019 ومنطقة الحديريات الترفيهية والتي افتتحت في عام 2020.

من جانب آخر، قام سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان بزيارة تفقدية إلى مركز شرطة مدينة المرفأ الجديد.

وكان في استقبال سموه لدى وصوله إلى مقر المركز قائد عام شرطة أبوظبي اللواء ركن طيار فارس خلف المزروعي، ومدير قطاع الأمن الجنائي اللواء محمد سهيل الراشدي، ومدير مديرية شرطة منطقة الظفرة العقيد حمدان سيف المنصوري، وعدد من ضباط المركز.

وتفقد سموه في مستهل الزيارة حرس الشرف ثم استمع من مدير مركز المرفأ المقدم أحمد سهيل العامري إلى إجراءات سير العمل في إدارات وأقسام المركز والخدمات المقدمة للمتعاملين وجاهزية الأداء والخطط الموضوعة والجهود المبذولة في الارتقاء بمسيرة العمل الشرطي وفق أفضل الممارسات المتقدمة بما يحقق الاستقرار المجتمعي.

كما استمع سموه إلى عرض تفصيلي حول أبرز المشاريع والتطويرات المستقبلية للمركز والخدمات الشاملة التي يقدمها للجمهور ونوعيتها ومدى جودتها واطلع على جهود التحسين والتطوير والتقنيات المتقدمة المستخدمة في مجالات العمل الشرطي والأمني.

وزار سموه ميدان الرماية ومتحف الشرطة الموجود بالمركز والذي يضم عدداً من اللوحات والصور القديمة من ضمنها صورة المغفور له بإذن الله الشيخ زايد، طيب الله ثراه، خلال زيارته لمركز شرطة المرفأ القديم، إلى جانب تفقد عدد من الآليات والأجهزة والتقنيات المتطورة المستخدمة في المركز.

وأكد سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان في ختام الزيارة ضرورة التطوير في البرامج لتقديم الأداء الأمثل في إنجاز جميع المعاملات الخاصة بالمتعاملين.

ودعا سموه الضباط وضباط الصف والموظفين في مركز شرطة المرفأ إلى تقديم أفضل الخدمات للجمهور والحرص على التعرف على آراء المراجعين في الخدمات المقدمة للعمل على تطويرها وتقديمها بالشكل الذي يصب في تعزيز معدلات الرضا وتحقيق استراتيجية شرطة أبوظبي في زيادة ثقة الجمهور والحفاظ على مكتسبات الأمن والاستقرار.

وأشاد سموه بجهود العاملين في مركز شرطة المرفأ موجهاً ببذل كل ما يمكن لحماية الأرواح والممتلكات في المنطقة وحفظ الأمن والاستقرار.