الاثنين - 15 أغسطس 2022
الاثنين - 15 أغسطس 2022

محمد بن زايد ورئيس وزراء إسرائيل يبحثان علاقات التعاون والقضايا الإقليمية

محمد بن زايد ورئيس وزراء إسرائيل يبحثان علاقات التعاون والقضايا الإقليمية

استقبل صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية، اليوم، نفتالي بينيت رئيس وزراء إسرائيل الذي يقوم بزيارة إلى دولة الإمارات، حيث بحث الجانبان علاقات التعاون والقضايا الإقليمية.

ورحّب سموه في بداية اللقاء برئيس الوزراء الضيف، معرباً عن تطلعه إلى أن تسهم زيارته- وهي الزيارة الأولى إلى الدولة- في دفع علاقات التعاون إلى مزيد من الخطوات الإيجابية لمصلحة شعبَي البلدين وشعوب المنطقة.

وبحث سموه ورئيس وزراء إسرائيل، مسارات التعاون الثنائي وفرص تنميته في مختلف الجوانب الاستثمارية والاقتصادية والتجارية والتنموية، خاصة مجالات الزراعة والأمن الغذائي والطاقة المتجددة والتكنولوجيا المتقدمة والصحة وغيرها من القطاعات الحيوية التي تحظى باهتمام متبادل بما يحقق تطلعاتهما إلى آفاق أوسع من التعاون والعمل المشترك المثمر الذي يعود بالخير على البلدين.. وذلك في إطار «اتفاق السلام الإبراهيمي» الذي وقّعه البلدان خلال العام الماضي.

كما تطرق اللقاء إلى الأهمية التي يمثلها معرض «إكسبو 2020 دبي» خاصة بالنسبة لدول منطقة الشرق الأوسط للاستفادة من الفرص وأحدث حلول الاستدامة والابتكارات التي تعرضها الدول.

وأكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان- خلال اللقاء- أن نهج دولة الإمارات في علاقاتها الخارجية منذ تأسيسها يرتكز على مبادئ ثابتة من الاحترام المتبادل والتعاون وإرساء قيم التعايش والسلام والذي يعد السبيل الأمثل لتحقيق تطلعات الشعوب، معرباً سموه عن أمله أن يعم الاستقرار في منطقة الشرق الأوسط، مشيراً إلى أن هذه المنطقة، أرض السلام ومهد الديانات السماوية التي أشرقت على العالم كله بدعوة الخير والمحبة.

من جانبه أعرب رئيس وزراء إسرائيل عن سعادته بزيارته الأولى إلى دولة الإمارات ولقائه صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، مشيداً بمستوى التعاون بين البلدين والخطوات التي يتخذانها انطلاقاً من «اتفاق السلام الإبراهيمي» الذي وقعه الجانبان.

وأكد الجانبان- في ختام اللقاء- مواصلة دعم علاقات التعاون الثنائي والعمل المشترك بما يعزز مصالحهما المتبادلة ويسهم في ترسيخ الاستقرار والأمن والتنمية في المنطقة، مشيرين إلى أهمية توسعة الشراكات النوعية في المجالات الاستثمارية والاقتصادية التي تخدم أولويات التنمية المستدامة في البلدين والمنطقة جمعاء.

حضر سمو الشيخ طحنون بن زايد آل نهيان مستشار الأمن الوطني وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة، وسمو الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وزير الخارجية والتعاون الدولي، وسمو الشيخ خالد بن زايد آل نهيان رئيس مجلس إدارة مؤسسة زايد العليا لأصحاب الهمم، وسمو الشيخ خالد بن محمد بن زايد آل نهيان عضو المجلس التنفيذي رئيس مكتب أبوظبي التنفيذي، وسمو الشيخ حمدان بن محمد بن زايد آل نهيان، والشيخ محمد بن حمد بن طحنون آل نهيان مستشار الشؤون الخاصة في وزارة شؤون الرئاسة، وعلي بن حماد الشامسي نائب الأمين العام للمجلس الأعلى للأمن الوطني، وعلي سعيد النيادي رئيس الهيئة الوطنية لإدارة الطوارئ والأزمات والكوارث.