الأربعاء - 10 أغسطس 2022
الأربعاء - 10 أغسطس 2022

«استشاري الشارقة» ينال المواصفة القياسية لإدارة المعرفة

«استشاري الشارقة» ينال المواصفة القياسية لإدارة المعرفة
نال المجلس الاستشاري لإمارة الشارقة المواصفة القياسية لإدارة المعرفة آيزو 30401:2018 كأول جهة برلمانية في العالم تنال تلك المواصفة ليؤكد المجلس ريادته من خلال أمانته العامة في تطبيق أعلى المعايير العالمية.

وتمكن المجلس الاستشاري ممثلاً في الأمانة العامة من الحصول على المواصفة القياسية لإدارة المعرفة، لتضاف إلى رصيده من شهادات أنظمة الجودة العالمية والتي تتلاقى مع حرصه على تعزيز ثقافة الابتكار والإبداع وجودة الخدمات والأعمال البرلمانية التي يتولاها المجلس وما يتصل بذلك من مهام وأدوار في منظومة الأداء التشريعية والرقابية وما يتصل بذلك من أعمال تتولاها إدارات الأمانة العامة للمجلس من خلال كوادرها البشرية المؤهلة.

وتعد مواصفة إدارة المعرفة إحدى المواصفات التي نجح المجلس الاستشاري في تطبيق كافة المعايير والاشتراطات المطلوبة في تأصيل ومراجعة وتحسين نظام إدارة المعرفة في كافة الأعمال وخلق القيمة من خلال المعرفة المنهجية وضمان استمراريتها وتأصيلها في بيئة العمل الداخلية.

كما هدفت المواصفة إلى تأطير منهجيات الأنشطة وربطها بالأهداف الاستراتيجية ومعايير الأداء وتحقيق النمو المستدام وتشجيع الإنتاجية وتحسين فعالية وكفاءة إدارة العمليات من خلال منهجية المعرفة ودعم وتعزيز تلك الثقة على مستوى الأعضاء والكوادر الوظيفية.

وهنأ علي ميحد السويدي رئيس المجلس الاستشاري أعضاء المجلس والأمين العام والأمانة العامة على جهودهم في استحقاق المجلس لهذه المواصفة التي تعزز من ريادته المجلس في كافة المجالات وفي سائر أعماله وسبق المجلس كأول جهة برلمانية على مستوى العالم تنال مواصفة أيزو إدارة المعرفة بهدف مواصلة الارتقاء ببيئة العمل وجودته.

بدوره أشار أحمد أل علي إدارة التخطيط الاستراتيجي والتطوير المؤسسي بالأمانة العامة لاستشاري الشارقة إلى أن المجلس يفخر بإنجاز متطلبات هذه المواصفة الجديدة وتطبيقها على أعمال المجلس الاستشاري ليكون المجلس أول برلمان ينالها.. مؤكداً حرص أمانة المجلس على تطبيق الممارسات العالمية ومواصلة التميز والرقي في الأداء والتي تنعكس على أداء وجودة العمل البرلماني داخل أروقة المجلس ورفع كفاءة الكوادر البشرية وتنمية في سير أعمالها من خلال تطبيق المواصفات العالمية في مجال المعرفة.