الجمعة - 21 يناير 2022
الجمعة - 21 يناير 2022
No Image Info

محمد بن زايد يتلقى اتصالاً من غوتيريس للتهنئة على مقعد الإمارات في مجلس الأمن

تلقّى صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، اليوم الخميس، اتصالاً هاتفياً من أمين عام منظمة الأمم المتحدة أنطونيو غوتيريس.

وهنأ أمين عام المنظمة خلال الاتصال صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان بتسلم دولة الإمارات مقعدها في مجلس الأمن للفترة من 2022 - 2023، متمنياً لها النجاح في خدمة العالم من خلال هذا الموقع الدولي الرفيع، ومنوهاً بالمبادرات الإماراتية الإنسانية والتنموية المهمة لدعم الاستقرار والتنمية على الساحة الدولية.

من جانبه هنأ صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، أنطونيو غوتيريس، بإعادة انتخابه لولاية ثانية لمنصب الأمين العام للأمم المتحدة تبدأ من شهر يناير الجاري.


وعبّر سموه عن تقديره للدور المهم الذي تقوم به الأمم المتحدة وأمينها العام في خدمة الأمن والسلم العالميين، مشيراً إلى أن هذا الدور يكتسب أهمية مضاعفة في ظل التحديات والمخاطر التي تهدد البشرية وفي مقدمتها جائحة «كورونا» والتغيرات المناخية، والحاجة إلى تعزيز العمل الجماعي الدولي في مواجهة هذه المخاطر.

وأكد سموه دعم دولة الإمارات لرسالة الأمم المتحدة على الساحة الدولية وحرصها على التعاون معها ومساندة جهودها في مختلف المجالات.

وقال سموه إن نهج دولة الإمارات الدائم والثابت هو العمل من أجل السلام والاستقرار ودعم كل ما يحقق مصالح الشعوب في التنمية والرخاء على المستويين الإقليمي والدولي.

وتناول الجانبان خلال الاتصال مختلف أوجه التعاون بين الإمارات والأمم المتحدة، وتبادلا وجهات النظر بشأن القضايا الدولية والإقليمية محل الاهتمام المشترك وفي مقدمتها الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط، مشددين في هذا السياق على أهمية تسوية الأزمات في المنطقة عبر الحوار والطرق السلمية والعمل الدولي المشترك.