الجمعة - 20 مايو 2022
الجمعة - 20 مايو 2022

شركة صحية بالإمارات تمنح الموظفين أسهماً فيها تقديراً لتصديهم لـ«كورونا»

شركة صحية بالإمارات تمنح الموظفين أسهماً فيها تقديراً لتصديهم لـ«كورونا»

مجموعة من الموظفين الذين حصلوا على أسهم من شركتهم.

وزع رجل أعمال هندي في الإمارات أسهماً من شركته الصحية، على مئات الموظفين، تعبيراً عن تقديره لجهدهم الكبير وتفانيهم في التصدي لجائحة (كورونا)، وعرفاناً لدورهم في تحقيق نجاح الشركة.

ووقّع الموظفون المستفيدون، ومنهم أطباء وممرضون وعمال نظافة، على وثيقة المساهمين في الشركة التي يعملون بها كمكافأة على إسهامهم في بنائها.

ورجل الأعمال هو الدكتور شمشير فاياليل، رئيس مجلس الإدارة والمدير الإداري لمجموعة «في. بي. إس» للرعاية الصحية، ومالك لأسهم في شركته «ريسبونس بلس ميديكال»، التي أُدرجت في سوق أبوظبي للأوراق المالية في سبتمبر 2021 وشهدت إقبالاً لافتاً من المستثمرين.

وتخدم الشركة التي أُنشئت عام 2015 في أبوظبي، أكثر من 260 عيادة، وتدير أسطول سيارات إسعاف خاصاً.

وقال أحد المستفيدين من هذه المبادرة: «أنا سعيد للغاية، لا أعرف كيف أعبر عن شعوري الآن»، موضحاً أنه انضم إلى «في. بي. إس» للرعاية الصحية، عام 2009 كمساعد مكتب (عامل نظافة) في مقر الشركة بأبوظبي.

وأضاف: «قضيت 26 عاماً من عمري في أبوظبي. لم أشعر بهذا الشعور من قبل، نحن عائلة واحدة هنا في المجموعة، واليوم أنا صاحب أسهم في هذه المؤسسة العريقة، أشعر بالامتنان لهذا اللطف واللفتة الرائعة».

وقالت الممرضة أجي. إم. راجو، والتي تبلغ من العمر 33 عاماً، وتعمل في «في. بي. إس لايف كير»: «اتصلت بي مديرة قسم التمريض ودعتني إلى مكتبها. كنت أعتقد أنها تريد مناقشة بعض الأمور المتعلقة بالعمل، ولكنها استقبلتني بابتسامة عريضة وهنأتني. لم يكن لدي أدنى فكرة عما يحدث، ولكنها أخبرتني أن الإدارة قررت مكافأتي وعدد من زملائي بامتلاك أسهم في شركة (ريسبونس بلس ميديكال). لم أكن أصدق ذلك وكانت مفاجئة كبيرة، فقد استغرق الأمر مني بعض الوقت لكي أدرك هذا التقدير الضخم».

وراجو واحدة من العديد من أبطال الخطوط الأمامية الذين كوفئوا على خدماتهم الباسلة والمتفانية في مواجهة جائحة كورونا، حين كانت الممرضة ترأس فريق التمريض في مستشفى لايف كير أثناء الجائحة وكانت عضواً في فريق بروتوكول في. بي. إس.

وأضافت: «لم نتوقع أو نحلم بأي شيء من هذا القبيل. إنه شعور كبير للغاية أن يُعتَرَف ويُقَدّر العمل الذي نقوم به في عملنا. نحن ممتنون للغاية لإدارة الشركة على الهدية الأكبر قيمة على الإطلاق».

من جانبه، قال الدكتور شمشير: «إن شركات في. بي. إس أصبحت بكل ما هو عليه اليوم بفضل قدرات وجهود الموظفين المتفانين. نجاحنا وتطورنا هو نتاج للعمل الجاد والشاق لأعضاء عائلة (في. بي. إس لايف كير)، ففي عائلتنا، لا نتخلى عن أي شخص. نحن ننمو ونزدهر معاً. ونضع هذا المبدأ موضع التنفيذ، ومعه نهدف إلى تمكين الجميع وجعلهم يشعرون بأنهم عائلة واحدة».