الثلاثاء - 07 أبريل 2020
الثلاثاء - 07 أبريل 2020
الدكتورة فريدة الخاجة. (من المصدر)
الدكتورة فريدة الخاجة. (من المصدر)

4 خدمات تمريضية جديدة في منشآت «صحة دبي»

كشفت المدير التنفيذي لقطاع الخدمات الطبية المساندة والتمريض في هيئة الصحة بدبي، الدكتورة فريدة الخاجة، عن 4 خدمات تمريضية جديدة تمت إضافتها في منشآت الهيئة، تتمثل في: فريق العناية بالقسطرة الوريدية، وفريق مختص بالتمريض في البحوث العلمية، وممرضي مكافحة العدوى، وفريق المهارات السريرية.

ويتعامل فريق «العناية بالقسطرة الوريدية»، عملياً مع أنواع القسطرة العادية والصعبة لمنع حدوث أي مضاعفات، وذلك بعد تنظيم تدريب خاص للممرضين وحصولهم على شهادات عالمية، أما فريق «التمريض في البحوث العملية»، تم تدريبه على أساليب البحث العلمي وطرقه، كما تم تنفيذ أبحاث ونشرها بمجلات طبية عالمية، ويعمل الفريق على زيادة الوعي في مجال البحث العلمي بين الممرضين والممرضات.

ويعمل الفريق الثالث «ممرضو مكافحة العدوى» في المستشفيات للحد من العدوى، ونشر الوعي ومراقبة الممارسات التمريضية العالمية لضمان سلامة المرضى، بالإضافة إلى تشكيل «الفريق السريري»، والذي يضم أعضاء اختصاصيين في المهارات السريرية في تخصصات منها: العناية المركزة، والطوارئ، والعناية بالجروح.

تدريب الممرضين

وأضافت الخاجة في حوار مع «الرؤية» أن عدد الممرضين والممرضات بهيئة الصحة بدبي يبلغ 4520 فرداً، ويمثل عددهم ثلث موظفي «صحة دبي» تقريباً، مشيرة إلى اهتمام الهيئة بالكادر التمريضي لحرصها على تقديم أفضل الخدمات في مستشفياتها ومراكزها.

وأشارت إلى أن هيئة الصحة بدبي تُجري دراسة سنوياً للاحتياجات التدريبية للكادر التمريضي لتحديد متطلبات التدريب السنوية، ويتم وضع خطة لضمان تغطيتها للموظفين كافة، ويتم التنسيق لهذه التدريبات والاحتياجات مع إدارة التعليم الطبي والأبحاث في الهيئة، موضحة أنه توجد دورات سنوية منتظمة للكادر التمريضي، كل حسب اختصاصه.

وأكدت على إدراج كادر التمريض في التدريبات الإلزامية المتعلقة بكفاءتهم العلمية والعملية، كتدريبات إنقاذ الحياة، وإدارة الكوارث والأزمات، ومكافحة العدوى، والحرائق والسلامة، وغيرها.

ولفتت الخاجة إلى وجود تدريبات تنفذها الهيئة للممرضين والممرضات أهمها: دورة القبالة، ودورة علم الأورام وأمراض القلب وطب الأطفال والرعاية الحرجة، والرعاية الجراحية، فضلاً عن الدورات التخصصية المعتمدة وفقاً للاحتياجات، ومن بينها: دورة الرعاية الحرجة للأطفال، ودورة رعاية مرضى الربو، بالإضافة إلى بعض الندوات والمؤتمرات على مستوى هيئة الصحة بدبي، مثل: ندوة رعاية ما قبل الجراحة، والمؤتمر الـ11 للتمريض والقبالة وندوة التعليم الطبي والأبحاث لكادر التمريض.

وأكدت أن الكادر التمريضي لديه الفرصة لإجراء الدراسات العليا داخل دولة الإمارات وخارجها، حيث أكمل العديد من الممرضين المواطنين وغير المواطنين درجة الماجستير سواء من الجامعات المحلية في الدولة أو خارج الدولة برعاية هيئة الصحة في دبي، كما أكمل ممرضون درجة الدكتوراه، ويوجد ممرضون ما زالوا يكملون تعليمهم في برامج الدكتوراه.

جذب المواطنين

وحول وسائل جذب المواطنين للعمل بمهنة التمريض، قالت المدير التنفيذي لقطاع الخدمات الطبية المساندة والتمريض بصحة دبي، إن الهيئة تنفذ نشاطات مختلفة لجذب المواطنين لدراسة مهنة التمريض، وذلك بالقيام بزيارات ميدانية إلى مدارس حكومية في إمارة دبي، لاستهداف الطلبة في المرحلة النهائية من الثانوية العامة، ويتم هذا النشاط من قبل الممرضات الإماراتيات واللاتي يشكلن خير مثال على كادر التمريض في الهيئة، كما أنشأت إدارة الموارد البشرية بالهيئة برنامج «طب وعلوم»، ومن خلاله يتم استقطاب الطلبة المواطنين وتشجيعهم على دراسة علم التمريض برعاية الهيئة.

وأكدت فريدة الخاجة أن القيادة العليا في هيئة الصحة بدبي، تحرص على وضع كل التسهيلات والحوافز التشجيعية في العمل للحفاظ على الممرضات المواطنات الإماراتيات على رأس عملهن في الهيئة، وكذلك جذب الآخرين للعمل، كما شاركت «صحة دبي» باعتبارها الهيئة الصحية بدبي في وضع الاستراتيجية الوطنية لتوطين مهنة التمريض على مدى السنوات القادمة مع الجهات الصحية الأخرى في الدولة.

قابلات معتمدات

وحول عدد القابلات في هيئة الصحة بدبي، قالت الخاجة إنه يوجد 20 ممرضة بالهيئة من القابلات المعتمدات والمرخصات، ويتم تدريب القابلات بشكل مستمر في دورات تخصصية للحفاظ على كفاءتهن العلمية والعملية، كما تستقطب الهيئة ممرضات حاصلات على رخصة التمريض والقبالة من دول أخرى.

#بلا_حدود