الخميس - 17 يونيو 2021
الخميس - 17 يونيو 2021
150120201613-0099

150120201613-0099

حاكم أم القيوين وولي عهده يوقعان على القطعة الأخيرة من مسبار الأمل

أعرب صاحب السمو الشيخ سعود بن راشد المعلا عضو المجلس الأعلى حاكم أم القيوين، وسمو الشيخ راشد بن سعود بن راشد المعلا ولي عهد أم القيوين عن فخرهما واعتزازهما بأبناء الإمارات من شباب وشابات لجهودهم الكبيرة في إنجاز مشروع «مسبار الأمل» الذي يمثل خطوة عظيمة لاستكشاف المريخ وتطوير قطاع الفضاء بسواعدهم وقدرتهم على التحدي ليثبتوا للعالم أنهم على قدر تحمل هذه المسؤولية.

وأكد سموهما أن دولة الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة،حفظه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي،رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، وإخوانهم أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات، تحرص على توفير كل الإمكانات في سبيل الوصول إلى الفضاء من خلال إعداد كوادر وطنية مدربة متسلحة بأفضل وسائل العلوم والمعرفة لمواكبة التطور الذي يشهده العالم.

جاء ذلك خلال لقاء سموهما وزيرة دولة المسؤولة عن ملف العلوم المتقدمة قائد الفريق العلمي لاستكشاف المريخ سارة بنت يوسف الأميري، وعدداً من أعضاء فريق المشروع، وتوقيع سموهما اليوم في قصر سمو الحاكم على القطعة الأخيرة في «مسبار الأمل» والتي تحمل أسماء أصحاب السمو أعضاء المجلس الأعلى حكام الإمارات وتواقيع سموهم إلى جانب تواقيع سمو أولياء العهود وتتزين بعبارة «قوة الأمل تختصر المسافة بين الأرض والسماء»، في تعبير عن الرسالة الإنسانية السامية التي تحملها دولة الإمارات لمستقبل الإنسان والعالم.

واستمع سموهما من أعضاء فريق «مسبار الأمل» برئاسة مدير مشروع الإمارات لاستكشاف المريخ عمران أنور شرف لشرح حول أبرز المراحل والتجهيزات التي وصل إليها المشروع الذي يمثل رسالة إنسانية تدعو إلى مستقبل أفضل يصنعه أبناء دولة الإمارات من شباب وشابات، مشيدين بجهود فريق عمل مسبار الأمل من الكفاءات الإماراتية القادرة على الإنجاز في المجالات العلمية المتعددة.

#بلا_حدود