الاحد - 18 أبريل 2021
الاحد - 18 أبريل 2021
No Image Info

حاكم عجمان: محمد بن راشد عزز مكانة الإمارات الريادية عالمياً

أكد صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان أن 15 عاماً من عمر حكومة الإمارات برئاسة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي «رعاه الله» جاءت حافلة بجلائل الأعمال وإعلاء صورة الإمارات، وعززت من مكانتها كدولة للأفعال والإنجازات، لا الأقوال والشعارات، محققة إنجازات غير مسبوقة في جميع المجالات.

وقال سموه، في تصريح له بهذه المناسبة، «إن الله قد اختص دولتنا بقيادة حكيمة تسير على نهج المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه، وإخوانه المؤسسين، ومن خلال متابعتنا لمسيرة صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم عرفنا فيه حرصه الشديد على العناية والاهتمام بشؤون المواطنين والمتابعة الميدانية اللصيقة لكافة همومهم ومشاغلهم وقضاياهم، وظل العنصر البشري المواطن هو الرهان الحقيقي لدى سموه في جميع مراحل ومنعطفات بناء الدولة».

وأضاف صاحب السمو حاكم عجمان: لقد كان ولا يزال لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم دور كبير في نهضة دولتنا ووضعها على طريق التقدم والازدهار، فقد كرّس فكره كله من أجل الإمارات، وضرب لنا المثل الأعلى في الإخلاص في العمل والوفاء للوطن، والحكمة في معالجة الأمور، والصبر على الشدائد والمحن، والإصرار على تحقيق الطموحات والأهداف، وظل سموه يهدي لنا في كل يوم نموذجاً حياً في اهتمام الراعي بالرعية، في صورة حضارية مشرقة يفخر بها شعب دولة الإمارات والمقيمون على أرضها.


وقال سموه: «شكراً محمد بن راشد على صواب الرؤية وعلى ما قدمته لدولة الإمارات والقيادة النوعية لحكومة استطاعت خلال 15 عاماً الوصول إلى مصاف الدول الكبرى، ورفع اسم الإمارات عالياً، وتشيد به كل حكومات العالم، وتشهد أنه القائد الفذ الذي سجّل تاريخاً عظيماً في وقت قصير، وحدد أولويات حكومات الإمارات حتى عام 2021، والهادفة لأن تكون دولة الإمارات ضمن أفضل دول العالم بحلول اليوبيل الذهبي للاتحاد في عام 2021، كما تشكل (مئوية الإمارات 2071) برنامج عمل حكومي شامل وموسع، كل ذلك جاء من خلال استراتيجية مدروسة، وبرامح وُضعت في منتهى الدقة، وأفكار ومبادرات تم تحديدها بأفكار نيرة ورؤية مستقبلية ثاقبة».

وأكد صاحب السمو حاكم عجمان أن الإنجازات التي تحققت خلال هذه الفترة الزمنية جعلت العالم يقف مذهولاً لها ومصدوماً بشعب استطاع الوصول للفضاء من خلال إطلاق مسبار الأمل الإماراتي لاستكشاف كوكب المريخ، وتشغيل محطة «براكة» للطاقة النووية السلمية، وتحقيق الأرقام القياسية في قطاعات الطاقة والبنية التحتية والإسكان والنقل والتعليم والثقافة وجودة الحياة والصحة والنمو الاقتصادي، كما طالت الإنجازات جميع مناحي الحياة في الإمارات لتصبح بفضل ذلك نموذجاً يحتذى عالمياً.

وأوضح سموه أن الرؤية والنظرة الثاقبة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم قادت الدولة لتحقيق إنجازات طموحة ونوعية بحلول عام الخمسين واليوبيل الذهبي لدولة الإمارات، والتي بدروها تقرّب أكثر من مئوية الإمارات 2071 وحلم الريادة العالمية، فقد احتلت المركز الأول عالمياً في مؤشرات مختلفة منها «كفاءة تطبيق القرارات الحكومية»، و«الشراكات بين القطاعين الحكومي والخاص» و«نسبة التوظيف من إجمالي السكان» و«توفر الخبرات والمواهب العالمية»، كما احتلت الإمارات المركز الثاني عالمياً في «كفاءة الأعمال» والمركز الثالث عالمياً في «التنوع الاقتصادي» و«الكفاءة في إدارة المدن»، وحازت الإمارات على المرتبة الثالثة عالمياً في الأداء الاقتصادي، والمركز الرابع عالمياً في كل من «البنية التحتية للطاقة» و«تطبيق التقنيات الحديثة».

واختتم صاحب السمو حاكم عجمان تصريحه بتقديم التهنئة لصاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، سائلاً الله أن يهبه التوفيق في جميع الأمور وأن يديم على الإمارات نعمة الأمن والازدهار تحت القيادة الحكيمة للدولة.
#بلا_حدود