الاحد - 26 سبتمبر 2021
الاحد - 26 سبتمبر 2021
No Image Info

سهيل المزروعي: المشاريع الاستراتيجية الجديدة.. انطلاقة نوعية نحو الريادة العالمية



تقدّم وزير الطاقة والبنية التحتية سهيل بن محمد فرج فارس المزروعي بالتهنئة إلى القيادة الرشيدة بمناسبة إطلاق دورة جديدة من المشاريع الاستراتيجية الوطنية التي تمثل خطوة متقدمة نحو تحقيق الاستدامة الاقتصادية في مختلف القطاعات الحيوية.

وقال المزروعي بهذه المناسبة: «إن المشاريع الجديدة التي تم الإعلان عنها تمثل دفعة قوية وانطلاقة نوعية نحو الريادة العالمية وتعزز من الإنجازات الفارقة صوب الخمسين عاماً المقبلة والمضي حثيثاً نحو مستهدفات المئوية 2071، كما ستدعم التجربة التنموية التي تميزت بها الإمارات عن سواها في وقت قصير من عمر الشعوب، الأمر الذي نراه جلياً في قول سيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، (الإمارات لا تملك ترف الوقت ولن تنتظر الظروف العالمية لتصنع مستقبلها بل ستصنعه بنفسها)».

وأشار المزروعي إلى أنه سيكون للمشاريع الجديدة، إلى جانب القوانين والتشريعات والتسهيلات التي قدمتها وتقدمها حكومة الإمارات، دور في تحويل الدولة إلى إحدى أهم وجهات المستثمرين وأصحاب رؤوس الأموال حول العالم، ما سيدعم تنافسيتها في شتى المجالات، ولا سيما تلك المرتبطة بالاقتصاد الأخضر المستدام الذي يُعد ضمانة حقيقية لمستقبل أكثر إشراقاً للأجيال القادمة، وإن تلك المشاريع الطموحة تمثل ثمرة رؤية سديدة لقيادة رشيدة لا تعرف المستحيل.

ولفت إلى أن الإعلان عن هذه المشاريع الوطنية في هذا التوقيت وقبل فترة وجيزة من انطلاق فعاليات الحدث العالمي الأبرز إكسبو 2020 في ظل الظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم أجمع جراء جائحة «كوفيد-19» له مدلولات كثيرة أبرزها أن الإمارات ماضية في مسيرة التنمية الشاملة بتحويل التحديات إلى فرص حقيقة داعمة للتوجهات المستقبلية والمستهدفات الوطنية، لافتاً إلى أن الهدف الحقيقي من تلك المشاريع خدمة المجتمع وتوفير أفضل البيئات الداعمة للتنمية علاوة على ما تمثله من قيّمة في توفير فرص جديدة ومسارات متنوعة للاستثمار بما يعود بالفائدة على الاقتصادات الوطنية وبالتالي النفع على الوطن والمواطن.

وقال: «نستهدف في دولة الإمارات العمل المستقبلي المبني على تعزيز التعاون لاستدامة مختلف القطاعات الحيوية الداعمة للتنمية المستدامة وتمكين وتطوير الكوادر الوطنية وتشجيعها لمواصلة الإنجازات الطموحة التي بدأتها دولة الإمارات منذ اليوم الأول لقيام الاتحاد على يد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيب الله ثراه».
#بلا_حدود