الجمعة - 13 ديسمبر 2019
الجمعة - 13 ديسمبر 2019
No Image

شرطة دبي تنجز 17265 قضية تزوير وتزييف في 6 أشهر

تعامل خبراء التزوير والتزييف في الإدارة العامة للأدلة الجنائية وعلم الجريمة في شرطة دبي مع 17 ألفاً و265 قضية تزوير وتزييف في النصف الأول من العام الجاري، منها 12 ألفاً و718 قضية تزوير مادي تشمل فحص جوازات سفر ورخص قيادة وملكيات مركبة وغيرها، وأربعة آلاف و411 قضية مضاهاة خطوط، إضافة إلى التعامل مع 386 مستنداً في 136 قضية خاصة بالبضائع التجارية.

وأوضح خبير أول في قسم فحص المستندات بالإدارة حسن زين العابدين أن قسم فحص الوثائق ومضاهاة الخطوط يتعامل مع قضايا متعددة في أكثر من محور وتتضمن التزوير المادي في القضايا المتعلقة بتزوير المستندات الرسمية كجوازات السفر وبطاقات الائتمان والهوية ورخص القيادة وملكية المركبة، والتي قد تتعرض لتزوير كلي أو جزئي، إضافة إلى التعامل مع الوثائق العرفية الصادرة من الجهات الخاصة كالشهادات الجامعية الخارجية الموثقة في السفارات والقنصليات.

كما يعمل القسم على فحص ومضاهاة الخطوط والتواقيع وإثبات صحة التواقيع على الشيكات والمستندات عبر أخذ عينات من الخطوط وإثبات صاحب التوقيع على المستند، إذ يتم كشف الخطوط بالخبرة عبر ملاحظة الخصائص الفردية ومنها طريقة التنقيط وشبك الحروف وبداية ونهاية الحرف وجرات القلم.


ودعا زين العابدين إلى ضرورة الاحتفاظ بنسخ للتوقيع الأصلي على العقود وليس التوقيع الإلكتروني فقط، مؤكداً أن مضاهاة الخطوط الإلكترونية من المواضيع الحديثة التي لم تعتمد فنياً في أي منطقة بالعالم وتفتقر للخصائص والمميزات الخطية الفيزيولوجية لصاحب التوقيع.

كما شدد على ضرورة احتفاظ الجهات الحكومية التي تعتمد التواقيع الإلكترونية بنسخ أصلية لتواقيع العقود، ما يساعد في كشف الوثائق وإثبات الحقوق.

ويختص قسم فحص الوثائق ومضاهاة الخطوط كذلك بكشف تزييف العلامات التجارية في قضايا الغش التجاري التي ترد من الدائرة الاقتصادية أو من الشرطة لمضاهاة العلامة التجارية وكشف التقليد منها، فضلاً عن فحص تزوير العملة.

بدورها، أفادت مساعد خبير سارة طارق خوري من قسم فحص المستندات بأن الدرهم واليورو والدولار من أكثر العملات التي تتعرض للتزييف، وأن فئة المئة درهم هي الأكثر تزويراً، علماً بأنه تم وضع وسائل حماية أكبر فيها.أكد خبير أول في قسم فحص المستندات في الإدارة العامة للأدلة الجنائية وعلم الجريمة في شرطة دبي حسن زين العابدين أن جميع الفحوص تتم في مختبر شرطة دبي ويضم خبرات وعناصر متميزة في العمل الجنائي المتخصص، عدا عن الأجهزة الأحدث عالمياً ومنها جهازvsc8000 الذي يحتوي على كل الوسائل لكشف قضايا التزييف والتزوير.
#بلا_حدود