الخميس - 12 ديسمبر 2019
الخميس - 12 ديسمبر 2019
No Image

"الشخير" يدفع بآسيويَين إلى المحكمة

نظرت محكمة جنايات الشارقة قضية اتهم فيها عاملان من جنسية آسيوية، اعتدى كل منهما على الآخر بسلاح أبيض في شجار نشب بينهما جراء وصف واحد للآخر بالثور لكثرة شخيره أثناء النوم، مستهزئاً به خلال وجودهما مع زملائهما في سكن الشركة التي يعملون بها.

وتعود تفاصيل الواقعة بحسب تحقيقات النيابة العامة إلى قبل نحو شهر حين ورد بلاغ من عامل آسيوي إلى غرفة العمليات المركزية بالشرطة يفيد بإصابة اثنين من زملائه بطعنات نافذة بواسطة سلاح أبيض "سكاكين" بعد شجار نشب بينهما، وكشفت التحقيقات في الدعوى الأولى أنه أثناء وجود المتهم والشاكي مع زملائهما في سكن الشركة التي يعملون فيها، تحدث المجني عليه أمام الجميع بأن المتهم يصدر شخيراً مزعجاً أثناء نومه وأنه وجه له أكثر من مرة ملاحظة بأن يغير وضعيته أثناء النوم، الأمر الذي أثار غضب المتهم، ودفعه لأن يتوجه للمطبخ ويحضر سكيناً ويطعن بها المجني عليه في أعلى ذراعه اليسرى.

وأشارت التحقيقات إلى أن المجني عليه في الدعوى الأولى دافع عن نفسه بأن أحضر سكيناً أخرى من المطبخ وطعن بها المتهم في كتفه ما زاد حدة الشجار بينهما، وشرعا في تبادل الطعنات إلى أن سقطا أرضاً بسبب تعرض أحدهما لطعنات نافذة في البطن والآخر لطعنات في الكتف والذراعين، ما دفع بزملائهما إلى التدخل والاتصال بالشرطة، ونقل المتهم والمجني عليه إلى المستشفى لتلقي العلاج.

وقال المتهم في الدعوى الأولى إن المجني عليه هو من أثار غضبه وسبب له الإحراج أمام زملائه بعد أن وصفه بـ"الثور" بسبب صوت الشخير الذي يصدر منه وهو نائم، مشيراً إلى أنه حين طلب منه الصمت وعدم التحدث عنه، فرفض واستمر في الاستهزاء به، فاضطر إلى أن يطعنه بالسكين من أجل تأديبه.

فيما قال المتهم في الدعوى الثانية أنه تفاجأ بطعنه في ذراعه من المجني عليه اضطرته إلى إحضار سكين من أجل تخويفه وليس بقصد أن يسبب له الأذى، وقدّم تقريراً طبياً يفيد بإصابته بعاهة مستديمة جراء طعن السكين الذي تعرض له.

بدورها، أجّلت المحكمة الجلسة المقبلة للشهر القادم من أجل السماح للمتهمين في الدعوتين المنظورتين بتقديم مذكرات دفاعية لهيئة المحكمة.

#بلا_حدود