الخميس - 23 يناير 2020
الخميس - 23 يناير 2020
No Image

حاولا إخفاء المخدرات باستخدام «البهارات»

أحالت نيابة دبي العامة إلى محكمة الجنايات عاطلين (خليجي وعربي) للمحاكمة في قضية حيازة ما يزيد عن 92 كيلوغراماً من مخدر الكبتاغون، كانا يستعدان لتصديرها إلى دولة مجاورة، واستخدما مسحوق البهارات للتمويه وإخفاء رائحتها.

دلت أوراق القضية على أن معلومات وردت إلى الإدارة العامة لمكافحة المخدرات في شرطة دبي، تفيد بأن المتهمين ينتميان إلى تشكيل عصابي دولي يروج للمخدرات (استيراداً وتصديراً)، ويحوزان كمية كبيرة من المخدرات ينويان تصديرها ونقلها إلى دولة مجاورة. وبالتنسيق مع أحد المصادر السرية، تواصل المصدر مع المتهم الأول واتفقا على أن ينقل المصدر كمية المخدرات مقابل مبلغ من المال، وبالفعل اتفقا على مكان وموعد التسليم وتم إبلاغ فريق ومجموعة الضبط بالتفاصيل وتم إعداد الكمين اللازم للقبض على المتهمين. وفي الوقت المتفق عليه تلقى المصدر اتصالاً من المتهم الأول يخبره فيه أنه سيتأخر حتى الساعة الواحدة بعد منتصف الليل حتى تخلو المنطقة من المارة، وهو ما حدث وعند حضوره سلك طريقاً رملياً فغرزت سيارته ثم اتصل بالمصدر وأخبره بذلك فتعرفت مجموعة الضبط على السيارة وتم مداهمتها والقبض على المتهم الأول. وبتفتيش السيارة عثر على كمية كبيرة من مخدر الكبتاغون تقدر بنحو 92 كيلوغراماً، في 125 لفافة بلاستيكية وضع بداخلها مسحوق البهارات لإخفاء رائحة المخدرات. وفي الوقت نفسه تصادف وجود سيارة غريبة في المنطقة كان فيها المتهم الثاني، وعندما شك المتهم الثاني في وجود حركة غريبة من مجموعة الضبط حاول مغادرة المكان بسرعة لافتة للانتباه، ما سهّل التعرف عليه وإيقافه والقبض عليه.
#بلا_حدود