الثلاثاء - 21 يناير 2020
الثلاثاء - 21 يناير 2020
No Image

إحالة خليجي إلى محكمة الجنايات بتهمة الاعتداء المفضي إلى الموت

أحالت النيابة العامة في دبي خليجياً إلى محكمة جنايات دبي بتهمة الاعتداء المفضي إلى الموت، والمعاقب عليها في القانون الاتحادي، وأمرت بمعاقبته أشد العقوبة مع استمرار حبسه.

وتعود القضية إلى أغسطس الماضي حيث ورد بلاغ يفيد بوجود واقعة اعتداء بمنطقة مزهر الأولى بين عدد من الشباب أسفر عن مقتل أحدهم بواسطة السلاح الأبيض، فتوجه فريق من شرطة دبي إلى مكان الواقعة وشوهد المجني عليه ملقى على الأرض ومغشياً عليه وينزف دماً من جروح متفرقة في جسده، وكان بجانبه الشاهد الذي أفاد في التحقيقات أن هناك خلافات سابقة بين المتهم والمجني عليه وجرى بينهما نقاش احتدم وتطور إلى شجار دموي، فحاول المجني عليه الفرار حيث صعد إلى مركبته ولكن المتهم لم يرحمه ويمنحه فرصة للنجاة، بل ركب السيارة في المقعد الخلفي وطعنه بسكين عدة طعنات أودت بحياته ثم نزل على الفور بالقرب من منزله.

وتابع الشاهد أن المتهم كان برفقته شاب آخر لكنه لم يتدخل في الشجار، بل على العكس كان يحاول مساعدة المجني عليه وتهريبه، منوهاً بأن المتهمين كانا في حالة غير طبيعية وتحت تأثير المخدرات حيث تم العثور على إبر مخدرة في سيارتهما.


ووفق شهادة سيدة في محضر الشرطة أفادت بأنها كانت بمنزل أخيها حين سمعت أصواتاً عالية فشاهدت المتهم الأول يقوم بطعن أحد الأشخاص فيما كان صديقه يحاول منعه، أما المتهم فادعى أنه لم يكن يحمل سكيناً وإنما انتزع السكين من يد المجني عليه وقام بطعنه عدة طعنات متتالية.
#بلا_حدود