الخميس - 24 سبتمبر 2020
الخميس - 24 سبتمبر 2020

«قميصه دليل إدانته».. شاب يتلف 3 سيارات لأسرة خطيبته انتقاماً

قبض مركز شرطة بر دبي على 3 شبان سكبوا مادة حارقة على 3 سيارات تعود لأسرة خطيبة أحدهم السابقة، انتقاماً منها لرفضها إعادة قيمة هداياه بعد فسخ الخطبة وقولها «روح مالك شي عندي».

وقال مدير مركز شرطة بر دبي العميد عبدالله خادم بن سرور المعصم، إن بلاغاً ورد إلى المركز عن واقعة تعدي أشخاص على ممتلكات الغير، وسكبهم مادة حارقة على 3 مركبات تعود لمنزل أسرة تقطن في منطقة القوز تتكون من أم وبناتها الأربع.

وأضاف أن كاميرات المراقبة المركبة في منزل الأسرة رصدت الواقعة، إذ أظهرت وصول المشتبه بهم إلى المكان على متن دراجة نارية وهم ملثمون، ومن ثم سكبهم المادة الحارقة على المركبات، وكان أحدهم يرتدي قميصاً يعود لعلامة تجارية شهيرة.

وأكد مدير مركز شرطة بر دبي أن رجال الشرطة سارعوا إلى التقصي والتحري حول الواقعة، مستعينين بأحدث التقنيات وأجهزة المراقبة والتتبع للتوصل إلى هوية الجناة، والتي أظهرت أن الشاب الذي ارتكب جريمته مرتدياً القميص ذاته، يتجول في الأماكن العامة، وهو ما مكن الشرطة من التوصل إليه وإلى شريكيه الآخرين.

وبيّن أن الشاب اعترف في التحقيقات بأنه كان خطيب إحدى الشقيقات، وأنه أقدم على فعلته الإجرامية مع شابين آخرين انتقاماً من الفتاة، وذلك بعد نشوب خلاف بينهما وفسخ الخطبة، ومطالبته الفتاة بإعادة القيمة المادية للهدايا، مشيراً إلى أنها أثارت استياءه وغضبه حين أجابته بعبارة «روح مالك شي عندي»، ما دفعه إلى إتلاف المركبات انتقاماً منها.

#بلا_حدود