الخميس - 02 أبريل 2020
الخميس - 02 أبريل 2020

«خان الأمانة».. عربي إلى الجنايات لاختلاس 162 ألف درهم

أحالت النيابة العامة في دبي، عربياً «30 عاماً» لمحكمة الجنايات، لاتهامه باختلاس نحو 162 ألف درهم مستغلاً عمله كمندوب مبيعات لقسم الحجوزات في شركة طيران، ببيع تذاكر السفر للعملاء.

ووفق ملف القضية، أقدم المتهم على التزوير في مستندات رسمية، عبارة عن 36 إيصال شراء تذاكر سفر للعملاء في نظام المعلومات الإلكتروني لشركة طيران، بأن حرف حقيقة المبالغ التي تسلمها من عملاء الشركة، وأثبت بالإيصالات بيعه تلك التذاكر بقيمة أدنى من المبالغ الحقيقية التي قبضها، تمهيداً للاستيلاء على الفرق، ما أحدث ضرراً بالشركة لنيته استعمالها كمستندات صحيحة.

ووفق شاهد الإثبات الذي يعمل كمراقب أمن في الشركة، والذي أفاد بأن المتهم يعمل مندوب مبيعات لدى قسم الحجوزات منذ أكثر من 3 سنوات، ووظيفته هي تلقي الاتصالات من العملاء لشراء التذاكر، وهو مَن حجَز تلك التذاكر وتسلم قيمتها من الزبائن، ثم ورّدها في حساب الشركة.

4 طرق اتبعها المتهم في الواقعة، وهي: زيادة السعر على العميل، وتخفيض ضريبة المطار الخاصة بالتذاكر للاستيلاء على الفرق لنفسه، والاستيلاء على الفارق المادي لترقية العميل لتذكرته من الدرجة السياحية لدرجة رجال الأعمال، بالإضافة إلى الاستيلاء على الرسوم المفروضة على العميل حال تأجيله للرحلة.

وكُشف المتهم بعد التدقيق على المبيعات التي قام بها، ليتضح أنه يبيع التذاكر للعملاء بأثمان عالية عن سعر النظام الإلكتروني الخاص بحجز التذاكر، ليأخذ الفرق لنفسه، وبلغ مجموع التذاكر المتلاعَب بها 27 تذكرة طيران بنحو 162 ألف درهم، حيث اعترف المتهم بالواقعة، وأقر بإرجاع المبلغ ولم ينفذ، لذا حولت القضية للجهات الأمنية المختصة.

#بلا_حدود