الاثنين - 13 يوليو 2020
الاثنين - 13 يوليو 2020
No Image

لتعذيب وحرق والدته.. «الاستئناف» تؤيد الحكم 10 سنوات على آسيوي وزوجته

أيدت محكمة استئناف دبي الحكم بالسجن 10 سنوات على رجل وزوجته لتعذيبهما والدة الزوج وتجويعها حتى الموت.

ووفق أوراق القضية، فقد أقدم الرجل (29 عاماً) وزوجته التي تصغره بعام، على تعذيب وتجويع والدة الزوج (خمسينية) داخل منزلهما في القصيص، ما أدى إلى مرضها الشديد ووفاتها.

واستمر تعذيب الزوجين للضحية من يوليو 2018، حتى وفاتها في أكتوبر من العام ذاته، «لأنها لم تكن تعتني بحفيدتها بشكل كافٍ»، وفق اعترافات المتهمَين.

وأدانت محكمة أول درجة المتهمين وحُكم عليهما بالسجن لمدة 10 سنوات، يلي ذلك ترحيلهما عن أراضي الدولة.

وشهدت جارة الضحية بأنها قابلت الزوجة في المبنى وأخبرتها بأن حماتها جاءت من الهند لرعاية ابنتهما، لكنها أهملت الطفلة ما تسبب بمرض ابنتها.

وأضافت الشاهدة أنها رأت المغدورة، في وقت لاحق، أثناء تواجدها في غرفة الغسيل في المبنى وعليها آثار حروق على جسدها، وعندما سألتها عما حدث رفضت الإجابة وغادرت، دون أن تخبرها عن هويتها.

وأبلغت الجارة حارس أمن المبنى الذي فتش كل شقة لمعرفة مكان إقامة المسنة، وعندما وصل إلى شقة المتهمين وجد الضحية مستلقية على الأرض وهي في حالة حرجة، ومباشرة تم نقل المرأة إلى مستشفى راشد لكنها توفيت بعد شهر.

وحسب تقرير الطب الشرعي، عانت المغدورة من حروق متعددة وكسر في العظام نتيجة للتعذيب والاعتداء الجسدي المستمر، وأكدت التقارير أنها كانت تعاني من الجوع والتعذيب والإهمال لعدة أشهر، ما أدى إلى وفاتها.

#بلا_حدود