الأربعاء - 08 يوليو 2020
الأربعاء - 08 يوليو 2020
No Image

شرطة دبي تكشف حفرة لتخزين المشروبات الكحولية وتضبط المشتبه بهم

قبض مركز شرطة جبل علي في دبي على 7 من المشتبه بتورطهم في الاتجار بالمشروبات الكحولية خلال إجازة عيد الفطر المبارك، وعثرت بحوزتهم على 1483 زجاجة خمر، وذلك في 3 ضبطيات كان أبرزها كشف حفرة مخصصة لتخزين المشروبات الكحولية في منطقة صحراوية.

وأكد مدير مركز شرطة جبل علي العميد الدكتور عادل محمد السويدي أن مراكز شرطة دبي كثفت دورياتها خلال إجازة عيد الفطر المبارك، لتعزيز الأمن والأمان ومتابعة السلوكيات السليبة في مناطق الاختصاص لرصد الثغرات الأمنية ومنع الجريمة بكل أشكالها وتتبع الجناة والقبض عليهم.

No Image

وأوضح العميد السويدي أنه في الضبطية الأولى، اكتشفت دورية شرطية كانت تقوم بمهام عملها في منطقة الاختصاص بجبل علي حفرة لتخزين المشروبات الكحولية، وذلك بفضل الحس الأمني العالي لأفرادها.

وأضاف أن أفراد الدورية شاهدوا 3 آسيويين وهم يخرجون كمية من المشروبات الكحولية من صندوق خشبي مخبأ في حفرة، فتحركوا على الفور نحوهم وضبطوهم مُتلبسين.

No Image

وأشار إلى أن الدورية الشرطية عثرت في الحفرة على 24 كيساً بلاستيكياً تحتوي على 1110 زجاجات مشروبات كحولية، مبيناً أن أحد المضبوطين مخالف لقوانين الجنسية والإقامة في الدولة.

No Image

115 علبة مشروبات كحولية

وبحسب العميد السويدي، تتعلق الضبطية الثانية برجلين آسيويين كانا ينقلان مشروبات كحولية في سيارتهما.

وأوضح أن ضبط الرجلين جاء بعد تلقي مركز القيادة والسيطرة بلاغاً، مساء يوم الاثنين، يفيد بوقوع مشكلة في منطقة الاختصاص، حيث انتقلت دورية شرطية على الفور إلى المكان وشاهدت مركبة الرجلين وحاولت إيقافها إلا أنهما لم يستجيبا وحاولا الهرب.

ولفت إلى أن الدورية تابعت السيارة، وبعد محاولات عدة تمكنت من إيقافها وضبط الرجلين، مؤكداً أنه بالدقيق على المركبة تبين أن فيها 115 علبة مشروبات كحولية من نوعين مختلفين.

خمور في سيارة مستأجرة

وحول الضبطية الثالثة، أشار العميد السويدي إلى أنها جاءت خلال تنفيذ الفريق الأمني في مركز شرطة جبل علي لدورية في الصناعية الأولى لمكافحة الأسواق العشوائية والظواهر السلبية.

No Image

واشتبه أفراد الدورية بمركبة صالون فيها رجلين آسيويين، فاستوقفوهما وفتشوا المركبة التي عثروا فيها على 258 زجاجة خمور من نوعين مختلفين.

وأكد العميد السويدي أن الرجلين أفادا بأنهما يشتريان المشروبات الكحولية ثم يبيعانها في المنطقة الصناعية للحصول على مكاسب مالية، وأن السيارة التي بحوزتهما مستأجرة لاستخدامها في نقل المشروبات الكحولية للمنطقة الصناعية.

وشدد العميد السويدي على حرص القيادة العامة لشرطة دبي على متابعة وضبط كل من يخالف القوانين والأنظمة، وكل من تسول له نفسه الاتجار بالمشروبات الكحولية، داعياً إلى عدم التعامل مع هؤلاء الأشخاص والبلاغ عنهم للجهات الشرطية المُختصة.

#بلا_حدود