الثلاثاء - 11 أغسطس 2020
الثلاثاء - 11 أغسطس 2020
No Image

محاولة قتل.. والمتهم يبرر: شتمني وأساء معاملتي

تنظر محكمة الجنايات بدبي في قضية عامل آسيوي لشروعه عمداً مع سبق الإصرار والترصد في محاولة قتل، بعد أن بيت النية وعقد العزم وترصد المجني عليه إلى وقت خلوده للنوم ومن ثم دخل غرفته عن طريق النافذة واعتدى عليه بواسطة قضيب حديدي.

وكشف تقرير الطب الشرعي عن عاهة مستديمة لحقت بالضحية، إلا أن المتهم لم ينجح في إزهاق روح المجني عليه.

وأوضحت التحقيقات أنه بعد تنفيذ المتهم جريمته، سمع حارس أمن المبنى صوت أنين صادراً من شقة المتهم في الطابق الأرضي، فطلب من أصدقاء الضحية الاطمئنان عليه كون الباب مغلقاً من الداخل.

وتوجه الجميع إلى نافذة شقة المجني عليه، وعندها شاهدوا المتهم وهو يخرج من النافذة وبيده قطعة حديدية بطول نصف متر تقريباً وأثناء الهرب جرياً على الأقدام ألقى القضيب المعدني، فتم الاتصال بالشرطة التي حضرت وشاهدت المجني عليه ملقى على الأرض والدماء تنزف من رأسه، ليتم نقله إلى المستشفى مباشرة.

وفي شهادة المجني عليه قال إنه خلد للنوم في منتصف الليل وتفاجأ بضربة قوية على رأسه وشاهد المتهم وسأله ماذا تفعل إلا أن المتهم أعاد ضربه إلى أن فقد الوعي ونهض وهو في المستشفى موضحاَ أن المتهم أراد قتله.

ووفق ملف القضية أقر المتهم بأن المجني عليه كان يسيء معاملته منذ فترة طويلة، وبتاريخ الواقعة وجّه له الشتائم التي طالت والدته ولم يستطع النوم بعدها.

وأضاف: بعد أن تأكدت من نومه أخذت قضيباً حديدياً ودخلت شقته من النافذة وضربته 3 مرات وهربت عندما سمعت صوتاً بالقرب من الغرفة.

ووفق شهادة القائم بالضبط، فقد انتقل إلى مكان الواقعة بعد نقل المجني عليه للمستشفى وأثناء معاينة الشقة ذكر له أحد العمال أن المتهم اتصل به وطلب منه جواز سفره وهو موجود في ساحة رملية بالقرب من المكان، فتحركت الجهات الشرطية وألقت القبض عليه.

#بلا_حدود