الخميس - 17 يونيو 2021
الخميس - 17 يونيو 2021
الرائد عبيد المنصوري

الرائد عبيد المنصوري

133 حادث حريق في دبي حتى يونيو

كشفت الإدارة العامة للدفاع المدني في دبي عن تعامله مع 133 حادث حريق شملت المنشآت التجارية والمحال والمستودعات والمنشآت الصناعية والفلل والمزارع وغيرها حتى شهر يونيو الحالي.

وتفصيلاً، قال نائب مدير إدارة العمليات في دفاع مدني دبي الرائد عبيد المنصوري إنه وفق الإحصاءات المسجلة في دفاع مدني دبي بلغ عدد حرائق المنشآت التجارية من «المحال والمستودعات» التي تعامل معها دفاع مدني دبي في العام الجاري 56 حادثاً بسيطاً، وتم تسجيل 28 حادثاً بسيطاً دون تسجيل أي إصابات بليغة في المنشآت السكنية «المنازل والفلل»، أما حرائق الشقق والبنايات سجلت 25 حادثاً، في حين تم تسجيل 10 حوادث في مباني قيد الإنشاء تم التعامل معها ومعظمها كان في مخلفات المباني، كما تم تسجيل 5 حوادث بسيطة في المنشآت الصناعية والتي سجلت نسبة لا تتعدى 3% من مجمل الحرائق المسجلة، وتم التعامل مع 3 حرائق في فلل ومزارع و3 حوادث بسيطة في أبراج و3 حوادث في المخلفات والنفايات.

أسباب الحرائق

وأوضح المنصوري أن أبرز أسباب حرائق البيوت والمطاعم تبدأ من المطابخ بسبب تجمع الزيوت على الشفاطات التي تشتعل بسبب ارتفاع درجات الحرارة وتبلغ نسبتها من مجموع الحرائق المسجلة 10%.

وعن أبرز مسببات حرائق المستودعات لفت المنصوري إلى أنه الإهمال وزيادة الأحمال الكهربائية في ظل غياب أصحابها والعاملين فيها في ظل تقييد الحركة.

واعتبر المنصوري أن حرائق المستودعات وحرائق المنازل وحرائق الشقق تحتوي على تحديات كبيرة، ولذلك يجب دائماً الحرص على أن تتوفر وسائل الإطفاء كطفايات الحريق والبطانيات الخاصة في كل منزل ومنشأة.

وناشد أصحاب المنازل والفلل ضرورة ربطها ببرنامج حصنتك لتقليل نسبة الخسائر في الأرواح والممتلكات عند وقوع أي طارئ، فيما دعا أفراد الجمهور ضرورة متابعة برامج دفاع مدني دبي التوعوية عبر مواقع التواصل الاجتماعي التي تستهدف مباشرة توعية ربات البيوت والعمالة المساعدة وعامة أفراد الأسرة.

وأوضح المنصوري إلى أن طرق إخماد الحرائق تختلف وفق تصنيفها إذ تقسم الحرائق إلى 3 فئات، A,B,C والفئة الأولى A أي المواد الصلبة كالأخشاب والمواد البسيطة أما الفئة B كمواد الأخشاب والبلاستيك قبل اشتعالها والتي تحتاج لمواد معينة لإطفائها وتعتبر الفئة c هي الزيوت ومشتقات البترول والتي تحتاج لإطفائها عبر المواد الرغوية.

وأشار المنصوري إلى الجهود الكبيرة التي يقدمها أفراد الدفاع المدني للمجتمع ومنها مشاركة فرق الدفاع المدني ضمن فريق اللجنة التنفيذية في التصدي لفايروس كورونا عدا عن تنفيذ عمليات التعقيم لبيوت الإطفاءين كإجراءات احترازية للتصدي لكورونا عند لمس الحاجة لذلك.

#بلا_حدود