الأربعاء - 23 يونيو 2021
الأربعاء - 23 يونيو 2021
No Image Info

مركبة مسروقة تقود لضبط عصابة من 7 أشخاص

أسهمت كاميرات مراقبة بأحد المواقف في رصد عملية سرقة مركبة وتسهيل خروجها بمساعدة سائق سيارة أخرى، ما سهل التعرف على الجناة وضبطهم.

وأحالت النيابة العامة في دبي إلى محكمة الجنايات 7 متهمين، منهم 4 من جنسيات عربية مختلفة و3 آسيويين، لقيامهم بعمليات تزوير بيانات جمركية وسرقة الأموال المنقولة، وهي عبارة عن المركبات المتوقفة من قبل مُلاكها بمواقف المطار، فضلاً عن إدخال أجنبي بصفة غير مشروعة للدولة وهو المتهم السابع لتسهيل عملية السرقة.

ووفق إفادة شاهد الإثبات (مالك أحد المركبات المسروقة)، فقد حضر إلى المطار بغية السفر في رحلة قصيرة وركن سيارته في المواقف وغادر متجهاً إلى فرنسا، ليعود بعد 15 يوماً فلم يجد مركبته في مكانها بالمواقف، برغم أن مفتاح المركبة في حوزته، ومباشرة تقدم ببلاغ لمركز شرطة المطار، وتم الرجوع لكاميرات المراقبة بالمواقف والتي رصدت مركبة المجني عليه تخرج بسرعة خلف سيارة أخرى عندما فتح سائقها بوابة الخروج ببطاقة المواقف.

ووفق شاهد من شرطة دبي، أظهرت كاميرات المراقبة أن مركبة المجني عليه لحقت دون ترك أي مسافة أمان بالسيارة التي سبقتها، والتي استخدم سائقها بطاقة الخروج عبر عرضها على جهاز المسح الضوئي، فاشتبه أفراد الشرطة بصاحب تلك السيارة، وبعد البحث والتحري تم التوصل للمركبة والتي تبين أنها تعود لأحد مكاتب الإيجار وأن شخصاً آسيوياً استأجرها، وبالتحقيق تبين أنه يدوِّرها بين أصدقائه ويؤجرها لهم.

وتم التوصل لسائق المركبة التي سهَّلت خروج مركبة المجني عليه وسرقتها، وبالتحقيق معه اعترف أنه على علم وصلة بواقعة السرقة موضوع البلاغ، وأنه على صلة بكل المتهمين المتورطين بتهم مشابهة لسرقة المركبات المتروكة، وتبين قيامهم بسرقة 6 سيارات أخرى عبر استخدام نظام خاص في المركبة لتشغيلها، ثم بيعها بطرق غير مشروعة، وتم القبض على المتهمين واتخاذ الإجراء القانوني المناسب بعد اعترافهم.

#بلا_حدود