الجمعة - 18 يونيو 2021
الجمعة - 18 يونيو 2021
No Image Info

بـ4 طرق احتيالية.. مندوب في شركة طيران يستولي على 162 ألف درهم

وجّهت النيابة العامة في دبي تهمة لمندوب مبيعات (من جنسية عربية) باستغلال عمله في شركة طيران ليستولي على 162 ألف درهم، متبعاً 4 طرق احتيالية.

وأحالت النيابة العامة الموظف (30 عاماً) إلى محكمة الجنايات، بتهمة اختلاس 162 ألفاً و155 درهماً، مشيرة إلى أن المتهم كان يعمل مندوب مبيعات لدى قسم الحجوزات في شركة طيران واستغل وظيفته للاستيلاء على الأموال.

وبحسب أوراق القضية، زوّر المتهم مستندات إلكترونية رسمية، تمثل 36 إيصال شراء تذاكر سفر لمتعاملي شركة الطيران في نظام المعلومات الإلكتروني، بأن حرّف حقيقة المبالغ التي استلمها من المتعاملين لتكون بقيمة أدنى من قيمتها الحقيقية، تمهيداً للاستيلاء على الفوارق، وبذلك يكون المتهم قد اقترف جنايات اختلاس مال عام.


ووفق اعتراف المتهم ،فقد التحق بشركة الطيران بمهنة خدمة عملاء وكان من مهام عمله بيع تذاكر السفر وتعديل مواقيت التذاكر ودرجاتها، ومن ثم إيراد تلك المبالغ في حساب الشركة بعد استلام النقود، لافتاً إلى أنه بدأ القيام بتلك العملية منذ نحو 7 أشهر قبل اكتشاف الواقعة من قبل إدارة شركة الطيران.

ولدى ضبطه أقر طواعية بما نسب إليه وأنه مستعد لإعادة تلك المبالغ للجهة الشاكية وعمل تسوية معهم، عازياً فعلته إلى ظروفه المادية الصعبة.

وأفاد شاهد من شركة الطيران بأن التدقيق على عمل المتهم أظهر أنه كان يبيع التذاكر بأسعار عالية للزبائن، إلا أنه ينقص السعر الخاص بالتذاكر في النظام الإلكتروني ويأخذ الفرق.

واتبع المتهم 4 طرق للاستيلاء على النقود، أولاً عبر زيادة السعر على الزبون عن المذكور في النظام الإلكتروني الخاص ببيع التذاكر واختلاس الفرق، وثانياً تخفيض ضريبة المطار الخاصة بالتذاكر، وثالثاً أخذ الفرق الذي يتوجب على الزبون دفعه إلى شركة الطيران عند قيامه بترقية نوع التذكرة من الدرجة السياحية إلى درجة رجال الأعمال، ورابعاً الاستيلاء على الرسوم المفروضة على الزبون في حال تأجيل رحلته إلى يوم آخر عن اليوم المذكور في تذكرته.
#بلا_حدود