السبت - 19 يونيو 2021
السبت - 19 يونيو 2021
No Image Info

«رسائل تمييز وكراهية» تقود متهماً إلى محكمة الجنايات

يمثل متهم أمام المحكمة لاتهامه بإرسال رسائل عبر أحد مواقع التواصل تحمل تمييزاً بين الأديان وتنشر الكراهية.

وأحالت النيابة العامة في دبي إلى محكمة الجنايات موظفاً آسيوياً (58 عاماً) لاتهامه بارتكاب فعل من شأنه إحداث أحد أشكال التمييز بين الجماعات والأفراد على أساس الدين، بأن قام بإرسال رسائل عن طريق التواصل الاجتماعي بها عبارات تمييز بين الأديان، وهي جريمة معاقب عليها في قانون العقوبات الاتحادي في شأن مكافحة التمييز والكراهية، وقد اعترف المتهم بما نُسب إليه.

ووفق شاهد إثبات وكيل عن شركة يعمل بها المتهم، قال إنه، في غضون شهر مايو الماضي، قام المتهم بإرسال رسائل عن طريق سوشيال ميديا إلى زملائه في العمل، ومحتوى تلك الرسائل التمييز بين الديانات والحض على الكراهية، إذ كان يميز بين الدين الإسلامي وبقية الديانات، وتم إرفاق تلك الرسائل بملف الدعوى بعد ترجمتها إلى اللغة العربية عن طريق مكتب ترجمة قانوني.

وعليه تم فتح بلاغ بالواقعة في منطقة الاختصاص، ثم متابعة الإجراءات في النيابة العامة التي أحالتها لمحكمة الجنايات.

#بلا_حدود