الثلاثاء - 18 يناير 2022
الثلاثاء - 18 يناير 2022
No Image Info

اتصال من سائق تواجد بالصدفة ينقذ ضحيتين من هجوم 10 أشخاص

أنقذ وصول سائق بالصدفة إلى ساحة رملية، آسيويَين من هجوم تعرضا له من 10 آسيويين آخرين من الجنسية ذاتها، بأن اتصل بالشرطة ونزل من مركبته وبدأ بالصراخ طالباً منهم التوقف وأخبرهم أن الشرطة في طريقها إليهم، ما دفعهم للهرب من مكان الحادث.

ووصل أفراد الشرطة بعد قليل، فطلبوا سيارة الإسعاف، ونُقل المجني عليهما إلى المستشفى.

ووفق المُبلغ عن الحادث، فقد كان في يوم الواقعة في مركبته في ساحة رملية، وشاهد نحو 10 أشخاص ينهالون بالضرب على الضحيتَين، فاتصل بالشرطة، كما استخدم نفير (زمور) سيارته للفت الانتباه، ونزل من مركبته وبدأ بالصراخ فيهم، فهربوا جميعاً من المكان.


وذكر مصدر في شرطة دبي أن المجني عليهما تمكنا من تحديد هوية أحد مرتكبي الهجوم، وبإحضاره تم التعرف إليه في طابور التشخيص، واتُّخذت بحقه الإجراءات القانونية المناسبة.

وأحالت النيابة العامة في دبي إلى محكمة الجنايات المتهم، وهو (عامل آسيوي، 46 عاماً) إلى محكمة الجنايات، لاتهامه بالسرقة بالإكراه بمشاركة آخرين هاربين.

وبحسب أوراق القضية، سرق المتهم محفظة المجني عليه، وفيها 7000 درهم وبطاقة هوية ورخصة قيادة للمجني عليه، كما اعتدى مع من كانوا معه على المجني عليهما بواسطة قضبان حديدية وخشبية.

وأفاد المجني عليه الأول بأنه كان برفقة صديقه في سيارة، اتجها إلى مقر سكنه، وعند وصوله إلى الساحة أوقف مركبته، وهمّ بالنزول، إلا أنه تفاجأ بقدوم 10 أشخاص ملثمين وبحوزتهم قضبان حديدة وعِصي، وانقسموا إلى قسمين اتجه أحدهما إليه، بينما حاصر القسم الثاني صديقه.

وأضاف أن المهاجمين اعتدوا عليهما وسرقوا محفظته وبداخلها نقوده، إلا أنه تمكن من سحب غطاء وجه أحد المتهمين وتعرف إليه، قبل أن يسمع صوتاً يصرخ «شرطة.. شرطة» فهرب مرتكبو الواقعة من المكان.