الأربعاء - 12 مايو 2021
الأربعاء - 12 مايو 2021
No Image Info

انتشال جثة شاب غريق في أم القيوين بعد 3 أيام من البحث

انتشلت فرق البحث والإنقاذ في أم القيوين جثة شاب قضى غرقاً في البخر بعد 3 أيام من البحث المتواصل.

وأكد القائد العام لشرطة أم القيوين اللواء الشيخ راشد بن أحمد المعلا العثور على جثة الشاب الغريق، بتعاون جميع الفرق التي توافدت لتقديم الدعم والمساندة خلال عملية البحث.

وتعود الحادثة إلى تاريخ 21/3/2021، إذ ورد بلاغ إلى غرفة العمليات بشرطة أم القيوين يفيد بتعرض أحد الأشخاص للغرق في البحر، جانب ممشى البيت المتوحد بأم القيوين، فانتقلت دوريات التحقيق والمرور بمركز شرطة المدينة الشامل لموقع الحادث، مع إبلاغ الإسعاف الوطني.


وتبين أن 4 أشخاص من جنسيات مختلفة كانوا يسبحون في البحر، وتعرض اثنان منهم للغرق، أُنقذ أحدهم ونقل إلى مستشفى أم القيوين لتلقي العلاج، بينما فُقد الآخر في عرض البحر، وعلى الفور تم إبلاغ ذوي المفقود والتواصل مع فرق البحث والإنقاذ في شرطة دبي وإدارة الدفاع المدني بأم القيوين وعدد من فرق الغوص التطوعية، والذين قاموا بجهود كبيرة على مدار الساعة.

واستمر البحث عن المفقود إلى أن عُثر على جثته اليوم 24/3/2021 نحو الساعة 11:15 صباحاً في منطقة الميدان بأم القيوين، وانتشل فريق البحث والإنقاذ الجثة، كما استدعيت جميع الجهات المختصة لاستكمال الإجراءات بعد تعرف ذوي المتوفى عليه.

وتقدمت القيادة العامة لشرطة أم القيوين بخالص الشكر والتقدير للجهود الحثيثة لفريق قسم الإنقاذ البحري لشرطة دبي، وقيادة السرب الثالث، والمركز الوطني للبحث والإنقاذ ولجميع المتطوعين من الغواصين وقائدي الطيارات الشراعية الذين ساهموا بكافة الإمكانات المتاحة في عملية البحث عن الغريق حتى العثور عليه.

ودعت شرطة أم القيوين أفراد الجمهور إلى أخذ الحيطة والحذر، وعدم ارتياد البحر أو ممارسة السباحة في الأجواء المضطربة، لما في ذلك من خطورة على حياتهم، وضرورة اتباع التعليمات والإرشادات العامة التي وضعت للحفاظ على سلامة الجميع.
#بلا_حدود