الخميس - 23 سبتمبر 2021
الخميس - 23 سبتمبر 2021

عمر حسن .. سائق إطفاء «ثقيل»

اكتسب خبرات أمنية وإدارية واسعة بفضل مسيرته المهنية الطويلة والمستمرة أكثر من 28 عاماً، ساعياً من دون كلل أو ملل إلى حماية أفراد المجتمع وإنقاذهم من الحرائق والحوادث والأزمات الطارئة..إنه سائق «ثقيل» في إدارة الدفاع المدني في عجمان الشرطي أول عمر عبدالله حسن، المتمرس في استخدام الآليات والتجهيزات ووسائل التصدي لنيران الحرائق. باشر حسن مهماته الأمنية في «دفاع مدني» أبوظبي منذ 1986، ثم انتقل إلى إدارة الدفاع المدني في عجمان. وعمل الشرطي أول حسن كذلك في «دفاع مدني» المنامة أربعة أعوام، مشاركاً في علميات إخلاء كثيرة أسهمت بفاعلية في تأهيل المنتسبين والموظفين لمجابهة الحرائق والحد من خسائرها المادية والبشرية. يتقن الواجبات والمهمات الموكلة إليه إيماناً منه بقيمة المسؤولية الأمنية، والتزاماً باستراتيجية وزارة الداخلية الهادفة إلى حماية المواطنين والمقيمين من نشوب الحرائق. ويُقدر حسن عامل الوقت في إنقاذ المحاصرين بالنيران، لذا يتثبت دوماً من جاهزية المركبات الثقيلة ويتابع صيانتها تحسباً لأي طارئ. شارك في عدة برامج تكوينية ودورات تدريبية، ما يُترجم شغفه بتنمية قدراته وصقل مهاراته ورفع كفاءته. تعرض لحادث عمل، فأصيبت يده بحرق من الدرجة الثالثة، ولكن لم يُثنه ذلك عن مواصلة العطاء وبذل الجهود، تحصيناً للجمهور من مخاطر شتى. يُشهد لحسن بدماثة أخلاقه وحسن تعامله مع زملائه، ما جعله يحظى باحترام جميع المحيطين به.
#بلا_حدود