الأربعاء - 29 سبتمبر 2021
الأربعاء - 29 سبتمبر 2021

فرح سعيد .. مهارات الضيافة الجوية

في الوقت الذي بدأت فيه عائشة الهاملي مشوارها المهني كأول إماراتية تقود طائرة فوق المحيط الأطلسي كانت فرح سعيد تعكف على صقل مهاراتها في مجال الضيافة الجوية، لتلحق بعد ذلك برفيقتها عائشة الهاملي في مجال ريادة العمل الجوي، وتكون أول مضيفة طيران إماراتية. انضمت سعيد إلى طاقم مضيفي الطيران سنة 2010، لتكون بذلك أول مضيفة طيران إماراتية، إذ تمتلكها رغبة جامحة في مراكمة النجاحات وكسب التحديات. سعيد من مواليد دبي، ترعرعت في كنف أسرة غرست بداخلها الرغبة في كسر حاجز المألوف بخوض مجالات جديدة، ما دفعها للعمل كمضيفة طيران. خضعت لدورة تدريبية ابتدائية استغرقت ثمانية أسابيع في أكاديمية الاتحاد للتدريب في مدينة خليفة في أبوظبي، وسرعان ما التحقت بوظيفتها الأساسية كمضيفة مقصورة لدى طيران الاتحاد محلقة في الأجواء إلى كل من إسطنبول ولندن وباريس. أثبتت بمزاولتها العمل في مهنة حساسة أن كل مجالات العمل المهنية متاحة أمام العنصر النسائي الإماراتي، فالمرأة الإماراتية تجاوزت كثيراً من التحديات لتحقق نجاحات على صعد عدة بحسب رأيها. ولا تتوانى سعيد عن المشاركة في الدورات التدريبية إيماناً منها بأهمية صقل الخبرات وتنمية القدرات، متخطية كل العقبات لتثبت أن المرأة الإماراتية تتمتع بكل الخصائص التي تؤهلها للريادة دائماً. وتوجه الشباب إلى قبول المهن المتعلقة بخدمة العملاء ولا سيما في ظل مناخ الدعم اللامحدود الذي يوفر فرصاً للتفوق والتطور وبخاصة للراغبات في إثبات ذواتهن من الكوادر النسائية.
#بلا_حدود