الاثنين - 20 سبتمبر 2021
الاثنين - 20 سبتمبر 2021

محمد فايز .. رمز الروح القتالية

عشق الساحرة المستديرة وسار على خطى والده فايز سبيت، أحد نجوم العين الذين دافعوا عن شعار البنفسج دفاع الأبطال. تميز محمد فايز منذ صغره بحبه كرة القدم، رغم مروره بكبوات كثيرة، ولكن كل كبوة قابلتها صحوة جواد أصيل، فأصبح مبعث التفاؤل لزملائه. تعتبره جماهير الزعيم «كليشي» الإمارات لما يتمتع به من سرعة وكرات عرضية متقنة وتسديدات صاروخية، إضافة إلى قتاليته الكبيرة وقدرته على استخلاص الكرات بسهولة من أقدام المنافسين، كل هذه الصفات جعلت جماهير الزعيم تفتقده عند غيابه بسبب الإصابات. برز نجم محمد فايز وتألق كلاعب منذ صغره في المراحل السنية في نادي العين ليصعد للفريق الأول حاملاً معه معنويات عالية مملوءاً بالنشاط والجاهزية التامة للذود والدفاع عن شعار نادي العين بكل بسالة. يمتلك محمد فايز السرعة والروح القتالية العالية في أرضية الملعب، وهذا ما جعله أحد الخيارات المثالية لدى المدربين الذين مروا على قيادة نادي العين، رغم تعرضه للإصابات وغيابه المستمر، إلا أن رغبته وإصراره جعلاه يعود إلى كتيبة البنفسج متسلحاً بمعنويات الأبطال ليكون الرقم الصعب في خانة الظهير الأيسر لدفاع الزعيم العيناوي، كما أنه مثّل منتخب الإمارات للشباب، وتُوج ببطولة آسيا مع المنتخب الوطني في السعودية. يمتاز محمد فايز بتحركاته وانطلاقاته السريعة وكراته العرضية المثالية من الجهة اليسرى، وتأمين منطقتة الخلفية من هجمات الخصوم. تُوج محمد فايز مع نادي العين ببطولات عدة، سواء على مستوى المراحل السنية والرديف والفريق الأول، واليوم وجود محمد فايز أساسياً في قائمة اللاعبين بقيادة المدرب الكرواتي زلاتكو يدل على مستواه المتصاعد والعودة القوية إلى المستطيل الأخضر.
#بلا_حدود