الخميس - 24 يونيو 2021
الخميس - 24 يونيو 2021

منى المنصوري .. عميدة المصممين الإماراتيين

غزلت حلمها بتناغم إنساني ذكي لتوصل رسائلها الإنسانية إلى العالم، فانتقلت من عوالم التنقيب الصخري في آبار البترول لتشق طريقها نحو الأزياء، وتنطلق إلى آفاق العالمية بروح الأصالة وحس إبداعي معاصر. هي مصممة الأزياء الإماراتية وسفيرة النوايا الحسنة منى المنصوري. درست المنصوري بكالوريوس (مزدوج) «هندسة جيولوجيا وبيولوجيا»، وفورها تخرجها عملت في مجال البترول مهندسة جيوفيزيائية، إلا أن الهواية غلبت عليها ومارست التصميم منذ أكثر من 20 عاماً. أطلق عليها الكثير من الألقاب منها «عميدة المصممين الإماراتيين» و«مصممة الفنانات» وغيرهما نظراً لدورها المؤثر في مشهد تصميم الأزياء. وتعد المنصوري أول مصممة أزياء في العالم توظف «كات وواك - ممشى العارضات» لمصلحة القضايا الإنسانية في المجتمع لإيصال رسائل اجتماعية وسياسية وبيئية عبر أحدث خطوط الموضة، وعلى سبيل المثال لا للحصر صممت فستان السلام الذي ارتدته الفنانة رغدة في أسبوع الموضة في بيروت لحوار الأديان وتعايشها. كما فاجأت متابعيها بتصميم فستان الحفاظ على البيئة من الاحتباس الحراري والتلوث البيئي، وعرضته ملكة جمال إيطاليا في أسبوع الموضة العالمي. شاركت في عدد من العروض العالمية، أهمها أسبوع الموضة الإيطالي والعالمي في أبوظبي وبرامج عدة على تلفزيون دبي. حصدت جوائز عدة منها أفضل مصممة أزياء من قبل منظمة السلم والرعاية والإغاثة التابعة للأمم المتحدة، بالإضافة إلى اختيارها كأهم مصممة في كتاب «حكاية مصمم» الذي يضم كبار المصممين العرب، كما حصلت على جائزة المهرجان الأولى في مهرجان «آسيا تراند ديزانير 2014» على مستوى القارة بأكملها أخيراً.
#بلا_حدود