السبت - 12 يونيو 2021
السبت - 12 يونيو 2021

صالح الهاشمي .. ابتكار الأفكار المصرفية

قيادة شابة طموحة تبنت أفكاراً جديدة متميزة ومبتكرة أسهمت في الارتقاء بالخدمة المصرفية. لعبت نشأته وسط أسرة من رجال المال والأعمال دوراً مهماً في حياته العملية، فعشق التجارة وشارك والده في مسيرة حياته المصرفية لسنوات طويلة. هو صالح عبدالغفار الهاشمي العضو المنتدب لشركة دار التكافل، والحاصل على درجة البكالوريوس في إدارة الأعمال من جامعة بوسطن في الولايات المتحدة، ودرجة الماجستير في إدارة الأعمال من كلية كاس بزنس سكول، في جامعة سيتي في لندن. شغل مناصب إدارية عليا في قطاع البنوك لعدة سنوات، ويعد أحد مؤسسي مجموعة شركات موارد للتمويل، وتولى منصب نائب الأمين العام لمجلس أمناء جائزة تميز، وفالك طيب. استطاع الهاشمي أن يقود شركة دار التكافل إلى أن وصلت اليوم بعد توليه مهامه إلى كبرى الشركات الرابحة في قطاع التأمين. التحق الهاشمي بعد حصوله على البكالوريوس ببنك دبي الوطني عام 1998، وكان أصغر مدير بنك يتولى هذا المنصب وعمره لم يتجاوز بعد 25 عاماً، وبدأ يتدرج في السلك المصرفي فعمل بعدها لمدة سنة ونصف السنة كضابط مصرفي حر تنقل خلالها إلى أحد عشر فرعاً للبنك. حرص على الاطلاع على كل جديد في هذا القطاع فحصل على دورات مصرفية متخصصة من أستراليا وبريطانيا. مع بداية 2001 انتقل للعمل في المركز الرئيس لبنك دبي الوطني ليسند إليه إدارة سبعة فروع بنكية من بين 18 فرعاً إجمالي فروع البنك في الإمارات بمسمى رئيس قطاع الخدمات المصرفية للأفراد وتطوير الأعمال. كان نتاج هذه النجاحات أن ترشح من قبل قيادات البنك وذلك في أغسطس العام 2002 من بين مئات المصرفيين لمواصلة دراساته العليا، حيث ابتعث إلى لندن للحصول على الماجستير في المدة من أغسطس 2002 وحتى أكتوبر2003 ليعود إلى بنك دبي الوطني نفسه لتولي المهام نفسها قبل حصوله على الماجستير ولكن بأفكار جديدة فتقدم بخدمات بنكية جديدة للعملاء منها ـ التمويل العقاري طويل الأمد. وفي 2004 عين مديراً عاماً لشركة عقارات ذات مسؤولية محدودة تتبع لبنك دبي الوطني، وأسند إليه مهام إعادة هيكلة الأسطول العقاري الذي يمتلكه البنك بفكره، ثم كلف بإنشاء شركة متكاملة تعمل في مجال التطوير العقاري والخدمات التابعة لها من صيانة وإنشاءات وواصل مهامه حتى مارس من عام 2005.
#بلا_حدود