الاثنين - 21 يونيو 2021
الاثنين - 21 يونيو 2021

عبدالله بن خادم .. دعم المحتاجين

تملَّكه الشغف بالعمل الخيري منذ نعومة أظفاره، مؤمناً بقيمة المشاريع الإنسانية في ضمان التوازن والتماسك المُجتمعي، ومُوظفاً خبراته الواسعة في مساعدة الأسر المحتاجة وذوي الدخل المحدود مادياً ومعنوياً .. إنه المدير التنفيذي لجمعية الشارقة الخيرية عبدالله بن خادم. ولد في الشارقة عام 1960، والتحق بداية مسيرته المهنية بالمجال الشرطي برتبة ملازم أول ضمن غرف عمليات الظفرة الجوية، بعد دراسته في كلية زايد العسكرية. تعلم قيماً كثيرة من عمله الأمني، مثل الانضباط والمثابرة وتعزيز الولاء الوطني، والتضحية في سبيل تحقيق الأهداف المنشودة. انتقل ابن خادم في مرحلة تالية إلى الميدان الدبلوماسي، إذ أسس المكتب العسكري في ألمانيا، وشغل هناك منصب القائم بأعمال الملحق العسكري من 1993 إلى 1998. واقتحم إثر ذلك مجال العمل الإنساني، حتى تولى إدارة العمل في جمعية الشارقة الخيرية، مُطلقاً الكثير من المبادرات الرائدة داخل الدولة وخارجها، ويتمثل أبرزها بـ «الحاويات» الموزعة في مناطق متفرقة من الإمارة، لتجميع الملابس القديمة ثم بيعها إلى شركات متخصصة، بغاية اقتناء ثياب جديدة للمساكين. ساهم ابن خادم من موقعه في تطوير أداء «خيرية الشارقة» وتحسين خدماتها، كي تُؤدي دورها بتوفير المساعدات والمعونات للفقراء والأيتام والأرامل والمسنين. ويُقدر ابن خادم قيمة التقنيات الحديثة في الارتقاء بنتائج العمل التطوعي وتجسيد برامج الجمعية.
#بلا_حدود