الاثنين - 26 يوليو 2021
الاثنين - 26 يوليو 2021

غزالة مبارك .. المعلمة الإعلامية

تدرك المعلمة والإعلامية الإماراتية غزالة مبارك أن العلم نبراس الحياة والنور الذي تستضيء به البشرية، معتبرة التعليم أساس نهضة الأمم ورقي وتحضر الشعوب، وتؤكد أن التدريس رسالة سامية قبل أن يكون مهنة لأنه أمانة تحمل أعباءه الرسل. ترى أن رأس مال الشخص هو علمه وعدوه جهله، وأن من اتخذ من الحكمة لجاماً، اتخذه الناس إماماً، وتعتقد أن امتهانها التعليم أضاف لها الكثير ومنحها فرصة المشاركة في بناء الوطن عبر تأهيل أبنائه. تختزل مبارك في جوانب شخصيتها صفات وسمات إيجابية جعلتها تتفرد في مسيرتها التعليمية. تتمتع بلباقة الحديث وسلامة اللغة إضافة إلى نبرات صوتها المميزة وطلتها الجميلة ما أهلها لأن تُغير مسار حياتها عقب تقاعدها من التعليم إلى التحليق في فضاء الأثير عبر إذاعة دبي التي اختارتها لتكون ضمن طاقم المذيعين فيها. تناقش في برنامجها الإذاعي الجديد «سوالف حريم» عدداً من المواضيع المتنوعة عبر فقرات اجتماعية موجهة إلى جميع الفئات العمرية، منها فقرة «سالفة وصارت». انضمت مبارك إلى سلك التدريس في عام 1988 عقب حصولها على دبلوم تأهيل تربوي من أكاديمية «صفية» في دبي. عملت في بداياتها التعليمية في مدارس ابتدائية عدة، واختتمت حياتها المهنية في مدرسة «الطلع» الإعدادية في إمارة الشارقة. انضمت إلى فريق الكشافة في عام 1999 إلى الآن، وتعدّ من أعلام المرشدات فيها ولها شعبية كبيرة بين الطالبات.
#بلا_حدود