السبت - 24 يوليو 2021
السبت - 24 يوليو 2021

زياد الحارثي .. قدرات الذهب

قدرات مميزة وهبها الله له، رغم إصابته بالشلل الدماغي منذ الولادة، إلا أن ذكاءه الحاد وتركيزه العالي خولاه ليكون فارساً بطلاً من فرسان الإرادة. زياد غازي الحارثي لاعب في رمي الصولجان والقرص في نادي أبوظبي للمعاقين والمنتخب الإماراتي من مواليد أبوظبي طالب في الصف التاسع الإعدادي. توج زياد خلال مسيرته الرياضية بالعديد من الميداليات الملونة المحلية والخارجية، ليكون لقاء سمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة والحصول على جائزة الإنجاز الرياضي أكبر ميدالية ووسام شرف يفتخر به. يحتل زياد الترتيب الأول على الدولة للكبار في رمي الصولجان والقرص، والأول في رمي الصولجان على مستوى آسيا والثاني آسيوياً في رمي القرص، بينما يحتل الترتيب العاشر على مستوى العالم. دخل زياد نادي أبوظبي للمعاقين متابعاً للرياضيين عام 2010 ليرافقه المدرب عزالدين محمد ويضع قدميه على أول الدرب ويبدأ في تدريبه على رمي الصولجان والقرص، ليبدع زياد من بعدها وينطلق في حصد المراكز الأولى. حصل زياد في النسخة العاشرة للألعاب العالمية للشباب لذوي الإعاقة الحركية والبتر 2014 في لندن على فضية وبرونزية في رمي الصولجان والقرص، كما حصل في بطولة العالم في ماليزيا للشباب على ذهبية المركز الأول، وفي بطولة الألعاب العالمية في التشيك حصل على ميداليتين فضية وبرونزية، كما حقق العديد من البطولات المحلية مثل البطولة الدولية في العين بحصوله على المركز الثاني، والمركز الثالث في بطولة الشارقة الدولية. يطمح زياد للمشاركة في أولمبياد البرازيل 2016 وحصد المزيد من ميداليات الذهب لرفعه علم الإمارات عالياً في جميع المحافل. 
#بلا_حدود