الأربعاء - 04 أغسطس 2021
الأربعاء - 04 أغسطس 2021

وافية المعمري .. أيقونة لُعبة الملوك

ظلت المهارة والذكاء الفطري الوثاب والموهبة الدفاقة دوماً أسلحتها في لعبة الملوك، لُعبتها التي اختارتها وعشقتها ومضت فيها كالسهم القاصد تحقق الإنجاز تلو الآخر لناديها الذي شهد بداياتها في اللعبة، إنها وافية المعمري لاعبة نادي العين للثقافة والشطرنج. حققت المعمري (13 عاماً) إنجازات كثيرة مع منتخب الإمارات للشطرنج، لتصل في مرحلة قصيرة إلى منصة أستاذة مرشحة على الرغم من صغر عمرها. كانت بداية المعمري في مدينة العين مع لعبة الملوك قوية ومتميزة ليست ككل البدايات، إذ سرعان ما انداحت الإنجازات الباهرة بحصولها على العديد من الألقاب والبطولات، واختيرت كأفضل لاعبة إماراتية أكثر من مرة. يذكر التاريخ للمعمري أسبقيتها في تحقيق الإنجاز الآسيوي باعتبارها أول إماراتية تحقق إنجازاً شطرنجياً باهراً في بطولة آسيا لطلاب المدارس للشطرنج الخاطف لفئة تحت تسعة أعوام في نيودلهي في ديسمبر من عام 2012، وكان ذلك دخول التاريخ من أوسع أبواب المجد. فازت بالمركز الأول لفئة تحت 12 عاماً لبطولة الإمارات الفردية للفئات العمرية للإناث للشطرنج، وذهبية بطولة الإمارات للشطرنج الخاطف والسريع للسيدات لعام 2016. حققت المعمري لقب بطولة الإمارات الفردية للشطرنج للسيدات باعتبارها أصغر لاعبة تظفر بلقب بطولة الإمارات للسيدات، وغير ذلك من الإنجازات الباهرة، لتصبح بعد أعوام قليلة الرقم الصعب في رقعة الشطرنج على المستويين المحلي والقاري.
#بلا_حدود