الخميس - 24 يونيو 2021
الخميس - 24 يونيو 2021

إبراهيم الكعبي .. حارس المستقبل

يتمتع حارس مرمى فريق الظفرة الشاب إبراهيم الكعبي بكل المواصفات المطلوب توافرها في حارس المرمى، فهو يمتلك ردة فعل سريعة في التعامل مع التصويبات المباغتة، ويجيد لغة توجيه زملائه داخل الملعب، والقراءة السليمة وتحديد مسار الكرة قبل أن تصل إلى غايتها. تألق الحارس الشاب وسطع نجمه وتفتحت موهبته باعتباره حارس مرمى متميزاً منذ صغر سنه، وتسلح بالعزيمة والإصرار والرغبة الجادة والطموح الكبير لتأكيد علو كعبه في مشواره مع كرة القدم في وظيفة حراسة المرمى، فهو يمتاز بالخفة والرشاقة والتركيز العالي بين الخشبات الثلاث، ويجيد التقاط الكرات العالية من أعلى نقطة واتخاذ القرار السليم والخروج من مرماه في توقيت سليم لإبعاد الخطر عن مرماه. ولد إبراهيم الكعبي عام 1993، وتمكن اللاعب من إثبات جدارته وأحقيته بالدفاع عن شعار فارس الغربية في المباريات التنافسية، ويعول عليه أنصار النادي في أن يكون أحد ركائز المستقبل في حماية العرين والدفاع عن شعار الظفرة في الموسم المقبل بعد أن قدم مستوى رفيعاً وحافظ على شباك الفريق في كل المباريات التي شارك فيها في الموسم الماضي. تسلح إبراهيم بالعزيمة والإصرار ونهل من معين الظفرة معنى الإخلاص والانضباط والتفاني في أداء مهمته، فهو من نوعية اللاعبين الذين لا يتهيبون المشاركة أساسياً إذا ما سنحت له الفرصة، بل يعتبرها سانحة مثالية لإثبات وجوده بين الخشبات الثلاث.
#بلا_حدود